كاسياس يقدم أفضل موسم في آخر عشرة سنوات
كاسياس

كاسياس حارس مرمى وقائد نادي ريال مدريد وحسب الكثير من الآراء القادمة من داخل وخارج قلعة الميرنغي، أصبح منذ عودته من الإصابة يقدم أداء أقل بكثير من كاسياس السابق سواء مع النادي الملكي، أو مع منتخب اسبانيا الأول.

ورغم كل هذا، فحسب تقرير نشرته صحيفة “الآس” الإسبانية فإن كاسياس يقدم لحد الآن حسب إحصائياته أفضل موسم له في أخر عشرة سنوات، حيث استند التقرير على ما قام به كاسياس في دوري أبطال أوربا و الدوري الإسباني.

وننشر لكم الآن مقارنة بين احصائيات ايكر كاسياس في سنة 2008 والتي كان فيها أفضل حارس في اسبانيا والعالم وحصل على جائزة زامورا وعدة جوائز أخرى، والإحصائيات التي يسجلها كاسياس هذا الموسم رغم الإنتقادات اللاذعة التي توجه إليه من جماهير البرناييو خصوصا.

كاسياس 2015 كاسياس 2008
معدل التصديات الناجحة 75.8 ٪ 68.6 ٪
نسبة التصديات خلال كل مباراة 2.71 / مباراة 3.11 / مباراة
معدل الأهداف في شباكه في كل مباراة 0.94 / مباراة 1.37 / مباراة
نسبة عدد المباريات بشباك نظيفة 2.33 مقابلة 2.81 مقابلة

ومن خلال هذا الجدول نلاحظ أن نسبة التصديات الناجحة لايكر كاسياس في هذا الموسم أعلى بكثير وكذلك معدل الأهداف أقل حيث لا يتجاوز هدفا واحدا في كل مقابلة والذي يعد معدلا ممتازا، كما أن نسبة عدد المباريات التي لم يسجل عليه فيها أي هدف تعد متقاربة جدا.

وحسب هذه الإحصائيات فيبدو أنه يستوجب على النقاد ومحبي نادي ريال مدريد إعادة النظر في معاملة بعض المشجعين لكاسياس، حيث أن صافرات الإستهجان بدأت تظهر بشكل كبير في المباريات من طرف جماهير السانتياغو والراغبة في مغادرة إيكر لعرين الملكي، وجلب حارس واعد أكثر كمواطنه دي خيا مثلا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.