الفوائد الرهيبة لماسك الذهب على الوجه والبشرة
ماسك الذهب

الذهب هو رفيق المرأة لإظهار جمالها، وأصبحت العديد من السيدات يستخدمنه ليس فقط كحلي للتزين ولكن كقناع لمعالجة البشرة.

ويعود إستغلال الذهب في مجالات التجميل إلى الحضارات الفرعونية القديمة حيت كانت تستعمله الملكة كليوباترا على بشرتها قبل النوم وتتركه للصباح للحفاظ على شباب بشرتها، ثم إنتقلت هذه الفكرة إلى الحضارة الصينية القديمة ثم إلى الهند ليدخل إلى الطب التقليدي من أوسع الأبواب.

ويرتكز إستخدامه على تحقيق التوازن بين كل عناصر الجسم من خلال الإعتماد على الأعشاب والمعادن بالإضافة إلى التدليك ليحافظ على نظارة البشرة لأطول فترة ممكنة، ويستعمل كقناع من الذهب الخالص عيار 24 عبارة عن رقائق من الذهب أو الذهب السائل، بحيت يوضع على الوجه ويذلك حتى تمتصه البشرة. ويعمل هذا القناع الذي يجمع بين فوائد العديد من الأقنعة في قناع واحد على تجديد خلايا البشرة بالإضافة إلى إعطائها بريقا وشد الجلد وتقليل التجاعيد، كما يبطئ من عملية تناقص الكولاجين  ويقلل من شيخوخة البشرة.

وقد إستخدم ماسك الذهب في الطب القديم لمعالجة تقرحات البشرة والبقع والبهاق ومحاربة التجاعيد وتخفيظ ظهور الخطوط الرفيعة ، وبالإضافة إلى هذه الفوائد فهو يعمل أيضا على تفتيح البشرة ويبطئ من إفراز مادة الإيلانين مما يجعلها مشرقة كما يعطيها بريق ولمعان من أول إستخدام ويحفظ رطوبتها ويكسبها النعومة.

وللإشارة فقط فإنه يمكن إستخدامه كل شهر أو ستة أشهر أو سنة ، ويفضل للفتيات الصغيرات في السن البدئ مبكرا في إستخدامه للحفاظ على شباب البشرة الدائم كما تنصح كل عروس بإستخدامه لإظفاء إشراق ونضارة على ظلتها يوم الزفاف.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. طيب احنا علينا الوجه وانتوا عليكم الدهب بس عشان احنا ماعندناش وقت نروح نشترى ايوه يعنى محدش يفهمنى صح

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.