فيديو لأخر كلمات ريهام سعيد قبل إلغاء برنامجها بعد مشادة حادة مع مالك قناة النهار
ريهام سعيد

دخلت الإعلامية ريهام سعيد  فى مناقشة حادة مع مالك تلفزيون النهار “علاء الكحكى”، بعد تعمدها الإساءة لمستشفى سرطان الأطفال ومطالبتها بعدم التبرع لها وتكثيف الجهود فى نواحى أخرى، مدعية أن السرطان ليس هو الشاغل الأكبر للمصريين فحالات إعاقات الأطفال أكثر بكثير كما أن المستشفى على حد إدعائها تنفق التبرعات على ما لا يلزم كإنشاء الكرة الزجاجية التى ذكرتها أكثر من مرة وكررت أنها بدون ذات أهمية، بما يوحى أنها تغار من كمية التبرعات التى تصل للمستشفى بهدف إنقاذ أطفال مصر من وحش كاسر لا يرحم طفولتهم.

وفى أخر كلمات ريهام سعيد بعد مداخلة الكحكى قالت، أنها ستظل تقول الحق ولو على رقبتها ولابد للدولة وأن تولى إهتمامها بالأطفال المعاقين الذين يشكلون نسبة كبيرة من أطفال مصر، ودعت لعدم تركيز التربعات لصالح مستشفى 57357 والإهتمام بحالات برنامجها.

فيما طالبها الكحكى فى المداخلة الهاتفية بعدم مهاجمة المستشفى التى تقوم على تبرعات المصريين بهدف إنقاذ الأطفال، وأنها مستشفى خيرى لا تتبع للدولة ولا تستند فى تمويلها على أى جهة حكومية ولكنها من المصريين لأجل المصريين.

لتخرج ريهام سعيد بعد كلمات الكحكى لفاصل عرض فيه تقرير عن المخدرات وكيفية تداولها بسهولة، ثم فاصل إعلانى وأعيد تكرار فاصل المخدرات أكثر من مرة، ثم تقرير عن حالات البرنامج الإنسانية، ثم نزل تيتر البرنامج فى النهاية بدون ظهور ريهام سعيد مرة أخرى، بما يوحى بوقوع شئ خلف الكواليس منعها من الظهور مجدداً.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.