الراقصة أم قاتل زينة باكية: جبت تورتايه لأبني في عيد ميلاده وطفتها بدموعي
مقتل الطفلة زينة

استضاف الإعلامى “طونى خليفة” فى برنامج “أسرار من تحت الكوبري” المذاع على فضائية القاهرة والناس، الراقصة “لؤلؤة” أم قاتل الطفلة زينة.

حيث قالت خلال اللقاء، أنها قد احتفلت بعيد ميلاد أبنها، فى 20 أغسطس الماضى إذ ذهبت إلى السجن حاملة “تورتة عيد الميلاد”، واحتضنت ابنها قائله “ريحني يا بنى انتا قتلتها ولا لا، فقالى لا يا ماما أقسم بالله ما قتلتها”.

يذكر أن الطفلة “زينة عرفة ريحان” قد لقت حتفها بعد أن ألقاها أبن الراقصة وابن البواب من على سطح العمارة، خشية افتضاح أمرهم بعد أن حاولوا اغتصابها وخوفاً من صراخها واستنجادها بالسكان.

وأضافت خلال الحوار، أنها دائماً ما تذهب إلى ابنها فى أحداث المرج العقابية، وفى عيد ميلاده أحضرت تورته وأطفأتها بدموع عينيها، ليقاطعها الضيف فى الحوار بأنها تلجأ للأسلوب الإستعطافى.

يذكر أن محكمة جنايات بورسعيد، كانت قد أصدرت حكمها على المتهم بقتل الطفلة “نجل الراقصة” 15 سنة وبمساعد “ابن البواب” بالسجن عشر سنوات بإعتبارهما حدثين لما يبلغا الثامنة عشر.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. دى بتمثل أحسن مابترقص ! دى طفتها بدموع التماسيح ! مش قالت إنها إاتحجبت واللا بتأيد الشوباشى ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.