“بعد وفاة 20 شخصا” برلماني يطالب بإغلاق شاطئ في الإسكندرية
نائب

طالب النائب عضو مجلس النواب عن دائرة سيدي جابر بالإسكندرية “حسنى حافظ”، محافظ الإسكندرية الدكتور “محمد سلطان” ، بضرورة توفير الأمان بجميع شواطئ المحافظة، وخاصة بعد تكرار حوادث الغرق الأخيرة بشاطئ النخيل، بمنطقة العجمي والتي راح ضحيته اكثر من 20 غريقا، خلال الأسابيع القليلة الماضية.

حيث شدد حافظ في بيان صحفي له اليوم الإثنين، على ضرورة تزويد شاطئ النخيل بأفراد مدربين في عمليات الإنقاذ، وسرعة تطوير العيادات والإسعافات الأولية بالشواطئ، وتجهيزها بسيارات إسعاف مجهزة، ووضع العديد الإرشادات والعلامات على الشاطئ لتوضيح المناطق الخطرة، حتى يتم توفير الأمان وحماية للمواطنين من الغرق والحفاظ على أرواحهم.

وجدير بالذكر أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك” قاموا بإطلاق حملة لتحذير المصطافين من وجود نوع من الدوامات يسمى «الساحبة» في شاطئ النخيل بمحافظة الإسكندرية، وهذه الدوامة سببها وجود حفر عميقة في رمال البحر، وتسببت في غرق كثير من المصطافين وطالبوا بإغلاق الشاطئ لما يمثله من خطورة على أرواح المترددين عليه.

قد تقدم النائب “حسني حافظ”، بطلب إحاطة عاجل يطالب فيه، بسرعة التحقيق العاجل مع إدارة الجمعية المسئولة عن الشاطئ، وذلك لعدم توافر أفراد مدربين على عمليات الإنقاذ، ولافتات تحذيرية وريات استرشادية قائلا؛ “شاطئ النخيل يعد مقبرة المصطافين مطالبا بضرورة تطوير الشاطئ”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.