رئيس بنك مصر يكشف مصير الدولار مستقبلاً بعد التراجع المستمر في أسعاره الايام الماضية
بنك مصر

بعد التراجع المستمر في سعر الدولار في البنوك منذ ما يزيد عن أسبوعين، حيث أنخفضت أسعار الدولار في بعض البنوك بمقدار يزيد عن 2.50 جنيه خلال تلك المدة، فبعد أن بلغت أسعار الدولار في عدد من البنوك فيما يزيد عن 19 جنيه في أواخر شهر يناير الماضي، حدث انخفاض تدريجي في أسعار الدولار وسجل سعر الدولار نحو 16.00 جنيه للشراء  و 16.05 جنيه للبيع في البنك الأهلي المصري وفي بنك مصر بلغ سعر الدولار نحو 15.95 جنيه للشراء و16.00 جنيه للبيع.

بالاضافة إلى ذلك قام وزير المالية الدكتور عمرو الجارحي بتخفيض سعر الدولار الجمركي من 18.50 إلى 16 جنيه ليتم العمل به حتى نهاية الشهر الجاري.

ولهذا ونتيجة لتلك الانخفاضات المستمرة في أسعار الدولار في البنوك أعلن محمد الأتربي رئيس بنك مصر عن الأسباب الناجحة التي أتخذها البنك المركزي المصري من أجل ما وصلنا إليه من انخفاضات يومية مستمرة في سعر الدولار.

حيث قال رئيس بنك مصر أن أنخفاض سعر الدولار في مصر جاء للأسباب الآتية :-

1- طرح السندات الدولارية.

2- زيادة تحويلات المصريين العاملين بالخارج.

وأكد رئيس بنك مصر على أن الدولار يحدده سعر البنوك الأن أما السوق السوداء فقد تم القضاء عليها تماماً ، وأن هناك مؤشرات جيدة تؤكد نجاح عملية الاصلاح الاقتصادي، وأن الدولار سوف يستمر فى تراجعه فى البنوك.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.