دولار السوداء يواصل اشتعاله متجاوزاً الـ 15 جنيه وتثبيت المركزي للسعر ما بين الضربات الموجعة والعجز عن اتخاذ القرار
الدولار الأمريكي

على الرغم من أن البنك المركزي المصري، قد قام بتثبيت سعر صرف الدولار الأمريكي في البنوك الرسمية في عطائه الدولاري الأسبوعي، الذي طرحه للبيع في البنوك يوم أمس الثلاثاء، عند 8.78 جنيه للشراء، و8.88 جنيه للبيع، إلا أن سعر الورقة الخضراء في تعاملات السوق السوداء ما زال مشتعلا، ومتخطيا حدود الـ15 جنيه، حيث سجل سعر الشراء في تعاملات اليوم الأربعاء 19 أكتوبر 14.90 جنيه، بينما سجل سعر البيع 15.10 جنيه.

وصرح متعامل في السوق السوداء لمحرر “مصر فايف”، بأن هذه هي المرة الثالثة التي يُثَبت فيها البنك المركزي سعر صرف العملة الأمريكية أمام الجنيه المصري، بعد كثرة الحديث عن الإجراء المتوقع بتحريك سعر الجنيه سواء بالتخفيض أو التعويم الحر، بناءا على طلب صندوق النقد الدولي، للموافقة على منح مصر قرض بقيمة 12 مليار دولار على 3 سنوات، فيما اعتبره بعض الخبراء الاقتصاديين ضربة قوية وموجعة لتجارة العملة في السوق السوداء

بينما اعتبر البعض الآخر، عدم قيام البنك المركزي بتعويم الجنيه في عطائه الدولاري بالأمس، نتيجة عجزه عن رفع الاحتياطي النقدي إلى الحدود الآمنة، التي تسمح له بالقيام باتخاذ تلك الخطوة، بالإضافة إلى أن صندوق النقد الدولي لم يوافق على منح مصر قرض الـ 12 مليار دولار، إلا بعد وصول الاحتياطي النقدي إلى 26 مليار دولار، مما جعل البنك المركزي يؤجل خطوة التعويم، حتى تحصل الحكومة المصرية على ودائع وقروض بقيمة 6 مليارات دولار، حتى تستطيع الإقدام على تحرير سعر صرف العملة المحلية، ثم الحصول على قرض صندوق النقد الدولي.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.