القوات المسلحة تأخذ بثأر مقتل الـ12 مجند وتدمر معاقل تمركز الإرهابيين في سيناء_شاهد بالفيديو لحظة الهجوم
القوات المسلحة

صرح المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد سمير محمد علي، في بيانه الرسمي صباح اليوم عن أخذ القوات المسلحة بثأر وفاة الـ12 مجند وإصابة ضابط منهم نتيجة لشن هجوم إرهابي عليهم بكمين في سيناء.

حيث أوضح علي في بيانه، أن رجال القوات المسلحة تعاونت مع مجموعة من أهالي سيناء والتعاون من الاستخبارات المصرية واتخاذ إجراءات التمشيط وجمع المعلومات حول الجماعات الإرهابية التي هاجمت الكمين، استطاعت القوات المسلحة التعرف على أماكن تمركزهم.

كما وضع الجيش المصري خطة مُحكمة لقذف معاقل تمركزهم جوياً، حيث أستمر الهجوم لمدة 3 ساعات متواصلة، أسفر عنه إبادة وتدمير أماكن تمركز الجماعات الإرهابية وتصفية جميع عناصرهم، والقضاء على عدد 7 عربات دفع رباعي، بالإضافة إلى مصادرة جميع الذخائر والأسلحة التي تمتلكها هذه العناصر.

كما أكد المتحدث الرسمي، أن الجيش المصري لن يتساهل في حق المواطنين الشرفاء، ولن تقصر في أداء واجباتها الوطنية حتى لو كلفهم الأمر التضحية بأرواحهم.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. ان ما يقدمة الوطن وابناء القوات المسلحة لملحمة من ملاحم الفخر والعز لاي انسان وان ما يحدث في مصر وبالتحديد سيناء واللة هي الخيانة من انصار بيت الشيطان الاثمين لعنة اللة عليهم هم ومن ساعدهم ومن يتعاطف معهم مصر محروسة من عند اللة وبابنائها البررة الذين يقدمون دمائهم الزكية فداء لبلادهم وهؤلاء الخونة يضحون بارواحهم من اجل الشيطان ولا حول ولا قوة الا باللة وعزائي في شهداء الجيش انهم ونحتسبهم عند اللة شهداء يدافعون عني وعن اولادي وعن اهلي واهلهم فكلنا فداء للوطن واعتب علي المتحدث الاعلامي لماذا التكتم علي من يتم الامساك بة ولما لا يتم التشهير بهم احياء وامواتهم لماذا هم واللة لا يجب معاملتهم الا 0000000 لا يستحقون رحمة ولا شفقة كثير يمسكون بارهابيين ولا نري لهم صورة ولا شكل لية اسرار دعونا نراي هذة الوجوة القذرة اشباة بني ادم ولكنهم ابلسة لعنة اللة عليهم اجمعين اللهم احفظ بلادي من كل سوء يا اللة وارحم اولادنا من شر الفتن يا اللة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.