سعر الدولار اليوم الجمعة 14/10/2016 الآن في مصر والسوق السوداء والعملة الأمريكية تتخطى حاجز الـ 14.20 جنيه
سعر الدولار

سعر الدولار اليوم الجمعة في مصر والسوق السوداء، واصل سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري ارتفاعه كاسراً مستويات قياسية جديدة وتاريخية، بعدما سجل في تعاملات السوق السوداء في وقت متأخر من مساء يوم أمس الخميس حوالي 14.60 جنيه، حيث قال متعاملون في سوق الصرف المصري أن هناك شح كبير في العملة الخضراء ” الدولار ” في السوق المصري خاصة بالنسبة للدولار الأمريكي الذي يصعد بشكل كبير ويرتفع أمام الجنيه ويسير في هذه الفترة نحو كسر حاجز الـ 15 جنيه مصري ومن الممكن أن يكون هذا هو السعر العادل للدولار الأمريكي في هذه الفترة أمام الجنيه المصري، كما وتسببت تصريحات حول اتجاه واتخاذ البنك المركزي المصري خطوة باتجاه خفض قيمة الجنيه المصري أمام الدولار بارتفاع حدة الطلب على العملة الخضراء الأمر الذي أدى الى تفاقم الأزمة في السوق المصري.

وقالت مصادر مطلعة أن البنك المركزي المصري لن يقوم بأي خفض للجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي في هذه الفترة، وخاصة بعد حالة الغموض التي تحيط بمصير الـ6 مليار دولار والتي كان اشترط صندوق النقد الدولي على مصر أن تقوم بتوفيرها من أجل تخطى ثقة الصندوق والموافقة على القرض الذي أعلن عنه خلال الفترة السابقة، كما وأوضحت المصادر أن البنك المركزي المصري لا ينوي الاقدام على خطوة خفض الجنيه المصري أمام الدولار في الوقت الحالي، وذلك مع استمرار حالة ارتفاع معدلات التضخم بنسبة كبيرة واستمرار تراجع احتياطي مصر من النقد الأجنبي، ووفقاً لآخر التقارير والأسعار الحالية فإن متوسط الفريق بين سعر صرف العملة الخضراء ” الدولار ” في السوق السوداء بمصر وسعر الصرف في البنوك الرسمية بلغ حوالي 5.62 جنيه أي تعادل ما نسبته أكثر من 63%، وذلك وسط العديد من التوقعات بأن يستمر الارتفاع ومن الممكن أن يكسر حاجز الـ 15 جنيه في تعاملات اليوم الجمعة.

وكان البنك المركزي قد أعلن أنه باع حوالي 118.4 مليون دولار من حوالي 180 مليون دولار أمريكي طرحها في العطاء الدولاري يوم الثلاثاء الماض، وكان السعر 8.78 جنيه مقابل الدولار الأمريكي، كما وكان البنك المركزي المصري قرر في وقت سابق من العام الجاري تقليص عدد العطاءات الدولارية من 3 عطاءات الى عطاء واحد يقوم باجراؤه يوم الثلاثاء فقط من كل أسبوع بقيمة تبلغ 120 مليون دولار أمريكي من أجل تمويل عمليات استيراد السلع الاستراتيجية والأساسية الضرورية.

وقال مدير احدى فروع شركات الصرافة بالعاصمة المصرية القاهرة ” إيهاب طه ” أن هناك طلب بشكل كبير جداً على الدولار الأمريكي في هذه الأوقات، ويوجد مضاربات قوية تتم على الدولار الأمر الذي أدى الى ارتفاعه بهذا الشكل الجنوني، وأضاف طه أنه لا يلوح في الأفق ما يشير الى حدوث حل للأزمة أو انفراجه على المتوسط القريب، حتى مع قيام البنك المركزي المصري بتعويم الجنيه فان سعر الدولار الأمريكي سيرتفع ليصل الى مستويات قريبة من حاجز الـ20 جنيه مصري الأمر الذي يزيد من ارتفاع أسعار الدولار أمام الجنيه المصري خلال الأيام القليلة القادمة، كما وأوضح طه أن ايجاد حل لأزمة ارتفاع سعر صرف الدولار لن يكون بتعويم الجنيه المصري، ولكن الحل فقط سيكون في توفير العملة الخضراء في السوق المحلي، حتى لا يقوم المستوردين باللجوء الى السوق السوداء وبالتالي تحدث مضاربات كبيرة تؤدي الى الاستمرار في ارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه المصري.

الجنيه المصري يهوي الى مستويات جديدة في السوق السوداء :

هوي الجنيه المصري مقابل الدولار الأمريكي الى مستويات لم يسبق لها مثيل بالسوق السوداء، حيث ارتفع الدولار أمام الجنيه الى مستويات قاربت كسر حاجز الـ16 جنيه، كما وبلغت نسبة هبوط الجنيه المصري أمام الدولار بنسبة 10% خلال الأسبوع الماضي الأمر الذي أدى الى اتساع الفجوة بينه وبين السعر الرسمي في البنوك والذي قيمته 8.88 جنيه مقابل الدولار.

وكان عدد من المستوردين قالوا لوكالة الأنباء ” رويترز ” أنهم قاموا بدفهم ما بين 15.20 و15.68 جنيه مصري من أجل شراء الدولار الأمريكي، وأضافوا واجهوا أسعار أعلى من ذلك بكثير حيث وصل السعر الى الـ16 جنيه للدولار الأمريكي الواحد لدى بعض المتعاملين، اذ يختلف سعر كل متعامل عن الآخر، فمنهم من يتخطى سعره حاجز الـ 15 جنيه للدولار ومنهم من لا يتخطاه حيث يتعامل الكثير منهم بحذر شديد لأن الحكومة المصرية تقوم بين الفينة والأخرى بحملات تفتيشية من أجل ضبط التجار والمتعاملين المخالفين

ويؤدي هذا الارتفاع الكبير للدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري في السوق السوداء الى ظهور مخاوف من أن تقوم المملكة العربية السعودية بايقاف مساعداتها لمصر، حيث قال مسؤول مصري خلال الأسبوع أن شركة النفط السعودية ” أرامكو ” قامت بابلاغ الهيئة المصرية للبترول بشكل شفهي بوقف امدادات الوقود اليها في مطلع شهر أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، وعلى اثر هذا الابلاغ قال مسؤول في الحكومة المصرية أن الهيئة المصرية العامة للبترول تنوي توفير ما يزيد عن 500 مليون دولار أمريكي خلال الشهر الجاري من أجل شراء المنتجات البترولية.

سعر الدولار اليوم الجمعة 14-10-2016 في مصر والسوق السوداء :

ما زال سعر الدولار الأمريكي يواصل ارتفاعه الجنوني والغير مسبوق أمام الجنيه المصري مسجلاً أرقام قياسية لأول مرة في تاريخه، إذ أنه ومن المتوقع حسب محللون اقتصاديون أن يصل سعر صرف الدولار مقابل الجنيه مستوى عالي جداً كاسراً رقم جديد متخطياً حاجز الـ16 جنيه مصري، حيث قال بعض المستوردين أنهم قاموا بشراء الدولار بـ15.65 جنيه مصري الأمر الذي ينذر بارتفاع جديد للعملة الخضراء أمام الجنيه المصري.

ولا تزال الأسواق المصرية تعاني من أزمة ارتفاع أسعار الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري، الأمر الذي أثر بشكل سلبي على باقي الأسعار الأخرى سواء على مستوى المعادن أو العملات الأجنبية والعربية الأخرى.

وكان سعر صرف الدولار الأمريكي قد استقر يوم أمس الخميس أمام الجنيه المصري في البنوك الرسمية حيث بلغ 8.85 جنيه مصري للشراء و8.88 جنيه مصري للبيع، أما سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري فقد وصل بلغ 14.60 للشراء و14.75 للبيع، وهذه الأسعار تتغير حسب المكان والمحافظة، إذ تخطى في بعض المحافظات حسب افادات شهود عيان وبعض المتعاملين حاجز الـ15 جنيه مصري.

  • سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري اليوم الجمعة في السوق السوداء 15.5 جنيه للشراء و15.10 جنيه للبيع.
  • سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه الرسمي اليوم الجمعة في البنوك الرسمية 8.85 جنيه للشراء و8.88 جنيه للبيع.

ونحن في موقع مصرف فايف نتابع واياكم زوارنا الكرام متابعينا في كل مكان آخر التقارير الصادرة عن البنك المركزي وآخر أخبار أسعار الدولار لنضعكم في الصورة حتى لا تقعوا فريسة التجار الجشعين، لذلك سنقوم بتحديث الموضوع في حال جد أي جديد بخصوص سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري لليوم الجمعة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.