جوجل تعيد اكتشاف نظام أندرويد من خلال طرح هواتف ذكية جديدة Pixel و Pixel XL
جوجل تعيد اكتشاف نظام أندرويد من خلال طرح هواتف ذكية جديدة Pixel و Pixel XL

في 24 سبتمبر 2008، أطلقت شركة جوجل Google، عملاق التكنولوجيا الرقمية، هاتفها الذكي الأول G1، الذي كان أول هاتف ذكي يعمل بنظام أندرويد، ذلك نظام التشغيل الذي سيطر خلال السنوات الثمانية الماضية على ما يزيد على 85% من الهواتف الذكية تاركا 15% فقط لأنظمة التشغيل الأخرى، وبعد هذه السنوات الثمانية قررت شركة جوجل Google أن تعيد اكتشاف نظام تشغيل أندرويد بإطلاق هاتفين جديدين بهما تعديلات مهمة جداً على نظام التشغيل.

ويأتي محاولة جوجل إعادة اكتشاف نظام أندرويد، أو بالأدق إعادة إحيائه نتيجة أن الابتكار في مجال الهواتف الذكية بشكل عام قد أصابه الركود خلال السنوات الماضية، فقد كانت الشركات العاملة في مجال الهواتف الذكية تكتفي بإضافة مجموعة من المميزات الجديدة فقط مع كل إصدار جديد تطلقه من أنظمة تشغيل الهواتف الذكية المختلفة، مع إضافة تحديثات محدودة.

وخلال مؤتمر أخير عقدته شركة جوجل Google، أعلنت عن إطلاقها هواتف Pixel و Pixel XL، والتي تعد أول الهواتف الذكية في الجيل الجديد من نظام أندرويد، وفقا لما صرح به الرئيس التنفيذي لشركة جوجل خلال المؤتمر، مشيراً إلى أن نظام أندرويد في هواتف Pixel وPixel XL ينقل العالم من حقبة (الأجهزة الذكية المتنقّلة) إلى حقبة (الذكاء الاصطناعي AI).

وبالفعل فقد ركّزت شركة جوجل في هواتف Pixel و Pixel XL على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، وذلك بشكل كبير جداً عما هو متوفر في أية هواتف ذكية أخرى أطلقتها الشركات المنافسة، وهو ما يعتبره البعض الانطلاقة الجديدة لنظام تشغيل أندرويد، أو ما أطلقت عليه شركة جوجل إعادة اكتشاف نظام أندرويد.

وتتميز أجهزة Pixel و Pixel XL بأنها تضم موجّهات الإشارة Routers، والتي حملت اسم Google Wifi، وكذلك نظّارات الواقع الافتراضي Day Dream VR، بالإضافة إلى احتوائها على المساعد المنزلي Google Home، وكذلك تضم الهواتف جهاز البث  ChromeCast Ultra.

الجدير بالذكر، أن جوجل Google لا تعيد فقط اكتشاف نظام أندرويد، بل ستعيد أيضا اكتشاف أنظمتها الأخرى Fuschia و Andromeda، وهذا النظام الأخير سوف يدمج بين خصائص نظام كروم (Chrome OS)، وبين خصائص نظام أندرويد، وذلك في ضوء تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.