أطعمة يُعرَف عنها أنها تسبب السرطان ، تعرف عليها واحذرها
أطعمة مسرطنة

في الآونة الأخيرة تم إدخال الكثير من المواد الكيميائية في غذائنا اليومي نظرا للإعتماد بشكل كبير على الوجبات السريعة، فالنظام الغذائي الغير منتظم يمكن أن يسبب عددا من أنواع السرطان، بما فيها سرطان المعدة والكبد وسرطان الرحم، وفي هذا المقال سوف نتعرف على حوالي 20 مادة من الطعام الذي تتناوله كل يوم والتي يمكن أن تسبب السرطان.

  • المنتجات المخمّرة

لقد أثبتت الدراسات والبحوث العلمية أن المنتجات المخمرة هي منتجات مسببة للسرطان، التخمير هو العملية المستخدمة من أجل الحفاظ على الطعام لفترة طويلة من الزمن، وتشمل المنتجات المخمرة الحليب ومخلل الخضار، والأسماك المملحة، وهذه المنتجات تحتوي على كمية كبيرة من البروتينات والأحماض الأمينية،  تتجمع فيها” N-النتروز” وهو في الواقع خطر حقيقي على صحة الإنسان، وتدعم الأنشطة السرطانية التي تحدث في جسم الإنسان، وتناول كميات كبيرة من المنتجات المخمرة ، يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بمريض السرطان بعد سنوات قليلة.

  • منتجات الالبان

على الرغم من أن منتجات الألبان تحتوي على كمية عالية من البروتينات ، إلا أنه تُنتج بمساعدة وسائل اصطناعية فتكون ضارة للبشر. وهناك عدد من المواد الكيميائية المستخدمة في الوقت الحاضر في إنتاج منتجات الألبان مما  يزيد في عدد مرضى السرطان كل يوم.

  • الأغذية المالحة

يستخدم كمية عالية من النترات من أجل الحفاظ على المواد الغذائية، هذه النترات تطلق مادة كيميائية معينة يدعى” N-النتروز” وهي مادة كيميائية معروف عن أنها تسبب السرطان، المادة الكيميائية N-النتروز تصل إلى معدتنا عندما نأكل الطعام الذي يحتفظ على كمية عالية من الأملاح، على الرغم من أن كمية الملح ضروري للبشر، ولكن الكمية يجب أن لا تتجاوز الحد المطلوب  بحيث لا تكون ضارة.

  • الزيوت النباتية

هتاك أنواع مختلفة من الزيوت النباتية التي يتم تزويدها بألوان مختلفة من أجل بيعها، على الرغم من أنها ليست مناسبة لصحة الإنسان ، فهذه الزيوت تحتوي على كمية عالية من أوميغا 6 ، الذي معروف عنه أنه من مسببات السرطان في جميع أنحاء العالم، الأحماض الدهنية المعروفة باسم أوميغا 6 هي أيضا وراء عدد من الأمراض الأخرى بما في ذلك السرطان، الزيوت النباتية التي تُعطى ألوان متعددة، يمكن أن تسبب أنواع مختلفة من السرطانات بما في ذلك الكبد والبروستاتا وسرطان المعدة، وبالإضافة إلى أمراض القلب والأمراض الجلدية.

  • البطاطا

البطاطا تحتوي على كميات عالية من aclylamide الذي يعتبر واحدا من مسببات السرطان، هناك طرق يمكن اعتمادها لإعداد البطاطس بطريقة ، وعموما البطاطس المقلية المتاحة في معظم المطاعم يمكن أن تصبح سببا للسرطان في جسم الإنسان.

  • الرقائق

الرقائق تحتوي على مقدار من الملح والسعرات الحرارية ، حتى أن كمية السعرات الحرارية الموجودة في الرقائق أكثر من الموجودة في وجباتنا وهذا ليس جيدا للمحافظة على الصحة، وتتم إضافة المواد الحافظة الاصطناعية للرقائق مما تزيد الخلايا السرطانية في الجسم، وهذا هو السبب الذي يجعلنا بحاجة إلى إصلاح عادتنا بتناول الرقائق بين الحين والآخر.

  • المنتجات المعلبة

يفترض في الطعام الذي يكون معلبا أن يكون أكثر صحة لأنها مخزنة وليس هناك أي تغيير في الطعم،  ولكن في الواقع هو ضار للغاية لصحة الإنسان، تكمن المشكلة في بطانة العلبة التي تحتوي على مادة كيميائية اسمها BPA، التي تم اختبارها وتبين أنها تسبب ضررا لخلايا الدماغ، لذلك يجب عدم تعليب الطماطم بسبب ارتفاع مستوى الحموضة فيها وتكون ضارة للغاية، إذ يمتزج BPA مع الطماطم فتصبح سامة، والتي يمكن أن تسبب السرطان إذا أُكلت من قبل البشر.

  • الأعذية غير العضوية

معظمنا يعرف أن المواد الغذائية غير العضوية تتلقى الكثير من المبيدات الحشرية أثناء عملية نموها، هذه المبيدات تترك آثارها الضارة على الطعام،  وعندما نتناولها نعاني من الآثار الضارة، المواد الكيميائية الموجودة في هذه المبيدات يمكن أن تكون السبب وراء عدد من أنواع السرطان التي يمكن أن تهاجم الجسم عند الاستمرار بتناول الأطعمة غير العضوية.

  • الكحول

وفقا لعدد من الباحثين، يمكن أن يسبب الكحول أنواع مختلفة من السرطانات بما في ذلك الفم والكبد وسرطان المعدة.

  • المشروبات الغازية

هناك عدد من المكونات الاصطناعية بما في ذلك الألوان الاصطناعية موجودة في المشروبات الغازية، الناس يحبون شراء المشروبات الغازية ، ولكن الكثير منهم لا يعرف عن الآثار الضارة لهذه المشروبات، كمية السكر مرتفع للغاية في هذه المشروبات ولحظة شرب هذه المشروبات الغازية التي تزيد من مستوى السكر في الجسم بشكل كبير، ووفقا لعدد من المؤسسات البحثية فإن الزيادة في مستوى السكر يمكن أن تسبب السرطان إذا بقي المستوى أعلى من المعتاد لعدد من الأيام .

  • منتجات الدايت

الطعام الذي بُوصف على أنه “الحمية الغذائية” يحتوي على كمية أقل من السعرات الحرارية،  ولكنها تحتوي على مواد كيميائية والتي تشكل خطرا على البشر، هذا النوع من الغذاء يشمل أيضا الألوان الاصطناعية وهذه يمكن أن تصبح عامل في إنتاج الخلايا السرطانية في جسم الإنسان.

  • المحليات الاصطناعية

الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري يستخدمون المحليات الاصطناعية بدلا من السكر في حياتهم اليومية. المحليات الاصطناعية تحتوي على عدد من السموم التي تضر جدا بصحة الإنسان وهذه السموم تزيد من فرص ورم في المخ لدى البشر.

  • السكر المصنَّع

هناك عدد من الحلويات التي تشمل السكر المصنعة مثل الحلوى، مصاصات، والمشروبات وغيرها، وهذا النوع من السكر المصنعة هو ضار للغاية ، ومعظم الناس لا يكون على بينة من الحقيقة التي تم اكتشافها في عام 1931 أن هذا النوع من السكر يساعد في نمو الخلايا السرطانية.

  • الدقيق المصنعة

الطحين المجهّزة متاح في كل بلد في الوقت الحاضر، ومعظم الناس يستخدمه لأنه من السهل العثور عليها. هذا النوع من الدقيق وهو ما يسمى أيضا الطحين المكرر، هو ضار للإنسان لأنه يحتوي على كمية أعلى من الكربوهيدرات والسعرات المنتظمة التي يمكن أن تسبب السرطان.

  • أكياس الوشار

اكياس البوشار متاحة في كل سوق في الوقت الحاضر، وكثير من الناس يأكلون منها لأنها سهلة التحضير. وأكياس الفوشارالميكروويف هي شعبية جدا لأنها مريحة للاستخدام، هذه الاكياس تحتوي على عدد من السموم والذي يعرف أيضا عنها على أنها تكون عاملا كبيرا في العقم عند الإناث، ووفقا للباحثين هذه السموم هي عامل خطر متزايد لأنواع مختلفة من السرطان. وهناك عدد من المواد الحافظة التي تضاف إلى الفوشارالمعلبة التي تشكل تهديدا كبيرا للبشر لذلك نحن بحاجة إلى أن نكون حذرين جدا بشأن هذه الحقيقة.

  • الكائنات المعدّلة وراثيا

على سبيل المثال تشمل الكائنات المعدلة وراثيا أنواع مختلفة من القمح والذرة والفول الصويا ، خلال الأبحاث تم تغذية بعض الفئران بالبطاطس المعدلة وراثيا ، فقد ثبت أنها ضارّة لنظامهم المناعي، وحتى الدماغ، ويؤدي أيضا إلى نمو الظروف السرطانية في الفئران، لا يزال هناك الكثير من البحوث اللازمة للبت بأن الكائنات المعدلة وراثيا ينبغي أن لا تنتج لأنها مضرة للبشر، ولكن لا يزال يتعين علينا أن نكون حذرين للغاية.

  • الأسماك المستزرعة

الأسماك هي واحدة من أصحّ الأغذية  بين جميع الأطعمة المتاحة للبشر، ولكن الخطر الحقيقي الذي يهدد صحة الإنسان أن الأسماك المستزرعة يتم  تغذيتها بأنواع مختلفة من المواد الكيميائية، والمواد الكيميائية التي يجري تغذية الأسماك بها يمكن أن تصبح عاملا مسببا للسرطان عند البشر.

  • الشواء أو اللحوم المدخنة

تعتبراللحوم المدخنة  جزء مهم من كل احتفال في الوقت الحاضر، حيث يتجمع أفراد الأسرة حول النار ويستعدون للشواء في معظم المناسبات، ولكن قلة منهم يعرفون أنه خلال هذه العملية، أن اللحم يمتص تماما كمية القطران، وأثناء عملية الشوي تتشكل بعض الهيدروكربونات التي تشكل خطرا للغاية بالنسبة للبشر.

  • شرائح اللحم

في الواقع اللحوم الحمراء يمكن أن تكون صحية للغاية إذا كنت لا تأكلها على أساس يومي، وإنما مرة واحدة أو مرتين في الأسبوع، ووفقا لبحث أّجري في أمريكا، وُجد أن كثرة استخدام اللحوم الحمراء يؤدي إلى الإصابة بسرطان القولون والمستقيم،

  • اللحوم المصنعة

اللحوم المصنعة مثل النقانق ، وفقا لبحث جديد من حالات سرطان الأمعاء ، فقد وُجد أنه أكثر شيوعا عند الأشخاص الذين يكثرون من استهلاك اللحوم المصنعة، ذلك أن اللحوم المصنعة تحتوي على كمية صغيرة من النتروزامين التي يمكن أن تسبب السرطان إذا تجاوزت كميته عن حد معين في جسم الإنسان، كما وتحتوي اللحوم المصنعة أيضا على المواد الحافظة مثل نترات الصوديوم التي هي ضارة للغاية بالنسبة للبشر، وهذا لا يعني أنه لا يمكنك أكل اللحوم المصنعة ولكن هناك حد معين يوميا، على سبيل المثال شخص بالغ يمكن أن يأكل ما يصل إلى 70 غراما من اللحوم المصنعة يوميا، إذا كان هذا الشخص يريد أن يبقى في صحة جيدة.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.