نص برقية مجلس الشعب للسيسي الذي جعل فقيه دستوري مصر شهير ساخراً يؤكد أن ذلك لم يحدث على مر تاريخ العالم
مجلس الشعب والسيسي

قام مجلس الشعب بإرسال برقية للسيسي بناءاً على مقترح تقدم به عدد من نواب المجلس لرئيس المجلس على عبد العال، والذي وافق عليه حيث إحتوت البرقية على شكر من مجلس البرلمان للسيسي على قبوله تحمل المسئولية والقيادة لمصر.

وقد علق على تلك البرقية الخبير الدستوري نور فرحات، مستنكراً ذلك الموقف الغريب من سلطة تشريعية مهمتها مراقبة السلطة التنفيذية، حيث أنها تتقدم لها بالشكر على قبول المسئولية التي من المفروض أنها تراقبها عليها، وأضاف نور فرحات أستاذ القانون في جامعة الزقازيق أن هذا الأمر لم يحدث في أي دولة على مستوى العالم ولا على مر تاريخ مصر.

وتوجه فرحات لرئيس مجلس الشعب على عبد العال بالشكر ساخراً من هذا التصرف وواصفاً له بأنه أبدع فيه، وأشار نور إلى أنه سبق وإنتقد فتحي سرور عندما كان رئيساً لمجلس الشعب عندما إصطحب مجموعة من النواب وذهبوا إلى مبارك لإقناعه بالترشح للرئاسة.

33

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.