أسباب علمية لبكاء طفلك الصغير في مرحلة الرضاعة تعرفي عليها وطرق علاجها
أسباب علمية لبكاء طفلك

تتسالين دائما عندما يبكي طفلك عن أسباب هذا البكاء المتواصل لماذا يبكي الطفل الرضيع ؟هناك العديد من الأسباب العلمية التي قد تجعل الطفل يبكي فهي اللغة الوحيدة التي يوجه من خلالها رسائله إلي أمه أنه بحاجة إلي أمر ما، وهناك الأمور المتعددة التي تجعل الطفل يبكي سوف نسرد بعضهم الآن:

أسباب بكاء الطفل الرضيع:
 أولاً  – الشعور بالبرودة أو الحرارة:     

إن الأطفال يشعروا بالجو المحيط بهم مثل الكبار، وأكثر فهناك العديد من الأطفال، وخاصة مواليد الشتاء تبدأ الأم في المبالغة في الملابس فيبدأ في الاعتياد علي الملابس الثقيلة، والدفء مما يؤدي تخفيف هذه الملابس إلي شعوره بالبرد عند ملامسة جسمه إلي الهواء وخاصة عند تغيير ملابسه في هذه الحالة يفضل تغيريها بشكل سريع حتى لا ينزعج الطفل، كما هناك أيضا العديد من الأمهات من يبالغن في ملابس الطفل مما يشعره بالحرارة، ويبدأ في البكاء، وفي هذه الحالة يفضل تخفيف بعض الملابس حتى تشعري أنه الآن سعيد وحتى وإن وصل هذا الأمر إلي أن يجلس الطفل بالحفاضة فقط.

العديد من الدراسات توصلت إلى أنه بإمكانك أن تعلمي ماذا يشعر طفلك عن طريق التحسس علي معدته أثناء النوم فإذا كان يشعر بالحر أزيلي من عليه طبقة من الأغطية واضيفي إليه طبقة إذا كان يشعر بالبرد، أحرصي علي نوم طفلك علي ظهره من أجل أن تنضبط درجة حرارته.

ثانياً  – الحاجة إلي الحضن:

إن الحاجة إلي الحضن من أكثر الأسباب التي تجعل الطفل يبكي بشدة فالطفل دائما ما يكون خائف وفي حاجة إلى الاهتمام، والحضن، والتدليل من أجل أن يشعر بالراحة لذلك تفضل العديد من الأمهات استخدام حمالة الأطفال من أجل أن يصل إلي الطفل إحساس أننا بالقرب من بعض حتى مع القيام بباقي الأعمال المنزلية سيظل يشعر بأنه قريب منك وحاولي تقيبل طفلك بشكل مستمر حتى يشعر بحبك له.

ثالثاً-الجوع والبلل:

يبكي الرضيع عند الإحساس بالجوع لذلك أوصي الأطباء بضرورة إطعام الرضيع كل ساعتين، وتغير الحفاضة كلما أصابها البلل.

رابعاً – المرض:

كما قد أشار العديد من الأطباء المختصين بالأطفال بضرورة مراجعة الطبيب الذي يبكي بشكل مستمر في أول 6 أسابيع من عمره فقد يكون هذا البكاء يعود إلى المغص.

أشار أيضاً بعض الأطباء أن هذا البكاء قد يكون راجع إلى خلل في التوازن الهرموني، أو التوازن البكتيري، ولذلك أكد الجميع ضرورة الرجوع إلى الطبيب خوفا من أن يكون هذا البكاء عائد إلى حساسية في البروتينات في الحليب، ومن الممكن أيضا أن يكون سببه الإمساك ، أو وجع البطن (المغص).

كما يجب علي الأمهات تهدئة الرضيع فورا لأن هذا البكاء يؤثر علي عضلات القلب، كما يعمل البكاء لعي فتح الرئتين مما يؤثر بشكل سلبي جدا علي الطفل.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.