أمريكا تطلب من مصر إطلاق سراح الناشطة المصرية أيه حجازي
آيه حجازي

دعا البيت الأبيض الحكومة المصرية عن طريق إرسال مذكرة تطالب فيها بإطلاق سراح المواطنة” أيه حجازي” التي تحمل الجنسيتين الأمريكية والمصرية وإسقاط التهم المنسوبة إليها، يذكر أنها أقامت مؤسسة ترعى أطفال الشوارع والأطفال المهملين في مصر وذلك بمشاركة زوجها.

وتنفي مذكرة البيت الأبيض الإتهامات التي وجهت لها، حيث إتهمتها السلطات بأن غرض الجمعية الأساسي هو الإتجار بالبشر والإستغلال الجنسي للأطفال، وأفادت المذكرة أن المتهمة وزوجها محبوسان منذ أكثر من عامين دون محاكمة على الرغم من أن الحبس الإحتياطي لا تزيد مدته عن عامين حسب القانون المصري.

وتحركت النيابة المصرية بعد أن تلقت بلاغاً من أحد الأباء قام بإتهام الجمعية بإحتجاز إبنه وبعض الأطفال الأخرين إستغلالهم في المظاهرات، التي كانت تنظمها جماعة الإخوان المسلمين ضد الشرطة المصرية، بينما قامت الجمعية بنفي كل الإتهامات وأكدت أن مصدر تمويلها هي التبرعات وأموال المتطوعين.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.