بالرغم من الأزمة الدولارية الطاحنة التي مر بها البلاد.. مصر تفقد ملياري دولار جدد لهذا السبب الخطير.. ومناشدات بتدخل عاجل من الدولة
الدولار والسيسي

يبدو أن اقدام الحكومة المصرية، على قرار وقف القمح الروسي المصاب بفطر “الأرجوت” المسبب لمرض السرطان والإجهاض عند الحوامل، قد فتح عليها حرب مضادة من روسيا، وخاصةً وأنها تعلم الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها مصر، وهو الأمر، الذي أكده النائب “محمد سرحان”، نائب رئيس حزب الوفد ورئيس الهيئة البرلمانية بمجلس الشورى السابق.

هذا وقد طالب، “سرحان”، رئيس الحكومة المصرية، بالتحرك العاجل لوقف تداعيات الأزمة الروسية المصرية الجديدة، بعد قرار وزير التجارة الروسي أمس بعدم استقبال المنتجات الزراعية المصرية، بعد اتخاذ مصر قرارا عاما بعدم إدخال القمح لمصر إلا بنسبة نقاء تعادل 100% بدلاً من النسبة المتعارف عليها عالميا بـ 99.5%، وأن قرار الحكومة المصرية غير متعارف عليه دولياً.. حسب تصريحه.

وأشار النائب الوفدي، بأن شركات تصدير المنتجات الزراعية المصرية تلقت رسائل من نظيرتها الروسية أمس بوقف تصدير الرمان المصري الذي كان مجهزا للشحن الأسبوع المقبل لحين الوصول لاتفاق مع الجانب الروسي، فضلاً عن بدء قرار الحظر الروسي على المنتجات المصرية الزراعية، من الخميس المقبل 22 سبتمبر، وهو ما يحرم مصر من ملياري دولار سنوياً.

الرمان

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.