رأي الدين في قيام بعض الحجيج بأكل خيوط الكعبة لجلب الخير والبركة
كسوة الكعبة

أكد الدكتور “محمد باجودة”، مدير مصنع كسوة الكعبة المشرفة، أن بعض حجاج و معتمرين بيت الله الحرام، يقومون بتقطيع أجزاء من ستائر الكعبة و أكلها، أو الاحتفاظ بها وذلك لجلب الخير والبركة.

و قد نبهت، أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، الدكتورة “إلهام شاهين” أن ما يقوم به بعض الحجاج والمعتمرين، بأكل بعض خيوط الكعبة المشرفة و بلعها، وذلك للحصول على البركة و جلب الخير، يُعد بدعة منهي عنها .

و أكدت شاهين، أن البركة والخير لا يأتي من التبرك بحجارة وأستار الكعبة المشرفة، بل يأتي بالتوكل على الله و إخلاص النية والعبادة الصادقة و الدعاء إلى الله، و أضافت أنه يجب على زوار بيت الله الحرام عدم استحداث شيئ في الدين، والامتثال واتباع هدي النبي محمد صلى الله عليه وسلم، في كل شئون الحياة الدينية والدنيوية .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.