تعرف على “يوم التروية” في الحج وسبب تسميته بهذا الاسم

تعرف على “يوم التروية” في الحج وسبب تسميته بهذا الاسم
تعرف على يوم التروية في الحج والمعنى له

يوم التروية، لا يعد الإقبال إلى مشعر منى في ذلك اليوم ركناً من الأركان الأساسية في الحج، بل هو سنة عن النبي محمد عليه الصلاة والسلام.

ويوم التروية هو الـ8 من شهر ذي الحجة، الذي يوافق السبت، حيث أطلق عليه هذا الاسم، لأن منى كانت محطة بين جبل عرفات ومكة (يرتوي بها المسلمين) بجزء من الماء، ويأخذون قسطاً من الراحة فيها قبل أن يتجهوا إلى صعيد عرفات.

ويستحب أيضاً التوجه إلى منى في التروية القريبة جداً من مشارف مكة قبل الزوار “أي قبل ظهر الـ8 من ذي الحجة” حيث يصلي الحجاج المتوافدون هناك الصلوات الخمس (صلاة الظهر، وصلاة العصر، وصلاة المغرب، وصلاة العشاء) وأخيراً فجر يوم الوفقة، ويستحب أداء الصلوات الرباعية قصراً دون جمع في يوم التروية.

وبعد مشرق الشمس في التاسع من ذي الحجة، يذهب الحجاج إلى عرفات ملبين وكبرين وذاكرين الله ذكراً كثيراً للوقوف في صعيدها وتمضية أكبر ركن من أركان الحج.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.