شاهد..اتصال هاتفي من محكوم عليه بالإعدام من داخل السجن بالدكتور مبروك عطية..والرد مفاجئة
مبروك عطية

وجهه الدكتور مبروك عطية رسالة إلى متصل محكوم عليه بالإعدام من السجن،  قائلاً : “اطمأنوا فهذه العقوبة فى الدنيا نظير النفس التى قُتلت، حتى يدخلوا يوم الحساب طاهرين النفس” على حد قوله.

و أضاف الدكتور “عطية” من خلال برنامجه ” كلمة سر”، والمذاع على قناة ” إم بي مصر” الفضائية المصرية، تعليقاً على اتصال نزيل بأحد السجون محكوماً عليه بالإعدام، بعد قيامه بقتل نفس حرم الله قتلها إلا بالحق، أنه لابد أن يكثر من الاستغفار، و ذكر الله.

وأشار “عطية” مقدماً النصيحة للمحكوم عليه بالإعدام، أنه سوف يُقابل الله يوم القيامة طاهر من ذلك الذنب، حيث أنه تم القصاص منه في الدنيا.
شاهد الفيديو..

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.