“وزارة الإسكان” توضح آلية قبول أوراق المتقدمين لمشروع الـ500 ألف وحدة
مشروع الـ500 ألف وحدة

أوضحت وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، موقِف مشروع الـ 500 ألف وحدة سكنية والمتقدمين له للحصول على وحدة سكنية، حيث أشارت “مي عبد الحميد”، مدير صندوق الإسكان الاجتماعي، بأن البنوك تعد حالياً قوائم وتسجل بيانات المتقدمين للحصول على شقة.

وأكدت “مي عبد الحميد”، خلال تصريحات صحفية اليوم السبت، بإعداد “قوائم مرفوضة”، سيوضع فيها بعض المتقدمين، الذين لم يلتزموا مع البنوك في تعاملاتهم أو مواعيد تقديم الأقساط فيما مضي، لافتة، بأن الاستعلام عن المواطنين غير مرتبط بدفع الأقساط الربع سنوية لـ500 ألف وحدة سكنية.

كما أوضحت مدير صندوق الإسكان الاجتماعي، عدة نقاط هامة، شغلت تساؤلات وشكاوي المتقدمين للمشروع، وهي:

  • دفع الأقساط الربع سنوية لـ500 ألف وحدة سكنية التي تم طرحها للحجز مؤخرًا، غير مرتبط بالاستعلام عن المواطنين المتقدمين.
  • أي مُواطن تقدّم للحصول على وحدة سيتم قبوله طالما أن أوراقه سليمه وبياناته صحيحه.
  • صحة الأوراق والبيانات تعني بألا تكون قد تقدمت بمعلومات وبيانات خاطئة سواء تتعلق بالدخل الشهري أو مكان الإقامة، أو الحصول من قبل على وحدة سكنية أو حتى امتلاك وحدة سكنية أخرى.
  • الاستعلام عن المواطنين سيتم قبل تسليم الوحدات بنحو ثلاثة شهور، وذلك طبقاً لتعليمات البنوك التي تشترط أن يكون الاستعلام لا يمر عليه أكثر من ثلاث شهور بحد أقصى.

جدير بالذكر، أن الدكتور “مصطفى مدبولي”، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، قرر تأجيل موعد البدء في تحصيل الأقساط ربع السنوية لـ500 ألف وحدة التي تم طرحها ضمن الإعلان الثامن لمشروع الإسكان الاجتماعي ليكون في شهر نوفمبر بدلًا من سبتمبر.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.