بعد تذكرة المترو.. السكك الحديدية تبدأ في دراسة تحريك تذاكر قطارات الغلابة
عربات في قطار مصري

يبدو أن الحكومة المصرية، تتجه لتحريك أسعار قطارات السكك الحديدية، بعد أيام من إعلانها عن سعر جديد لتذكرة المترو، في سلسلة الإجراءات التقشفية، التي بدأتها، نظراً للظروف الاقتصادية الحرجة التي تمر بها البلاد، وهو الأمر الذي من شأنه أن يمس محدودي الدخل بشكل مباشر، لأنهم الفئة التي ترتاد على تلك وسائل النقل، رخيصة الثمن.

وكشفت مصادر بالسكك الحديدة، خلال أحد التصريحات الصحفية، بأن الهيئة انتهت من دراسة لتحريك أسعار تذاكر قطارات الدرجة الثالثة لمضاعفة إيراداتها، وأن أصواتاً بالهيئة تطالب برفع مذكرة لرئاسة الجمهورية لزيادة أسعار تذاكر قطارات الضواحي دون انتظار رفعها لوزير النقل.

وأوضحت المصادر، بأن الدراسة، شملت على تفاصيله، ارتفاع تذكرة قطارات الدرجة الثالثة والثانية العادية، خاصةً:

  • خط القاهرة -بنها.
  • خط القاهرة- السويس.
  • خط القاهرة- إيتاي البارود.
  • خط بنها- ميت غمر.
  • خط الإسكندرية -الإسماعيلية.
  • خط القاهرة – الإسماعيلية.
  • خط بورسعيد والزقازيق.
  • بالإضافة إلى جميع خطوط الضواحي.

وجاء بالمذكرة التي أعدت داخل السكك الحديدية أن هذه الخطوط لم يتم تعديل أسعارها من أكثر من 15 سنة، وأن الزيادة في الأسعار شملت فقط القطارات المكيفة والنوم ورجال الأعمال، مع العلم، بأن أسعار الخطوط المذكورة تبدأ من 6 جنيهات وبعضها الـ2 جنيه.

لقل

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.