دراسات تؤكد على خطورة الأحذية المطاطية لاحتوائها على مواد مسرطنة
أحذية مطاطية

يفضل كثير من الناس ارتداء الأحذية المطاطية، وذلك لخفة وزنها و رخص ثمنها، و يعتقد الكثير أنها مناسبة للحفاظ على وضعية مناسبة للقدمين والجسم، و كذلك لتميزها بسهولة التنظيف وتحملها للرطوبة والمياه .

ولكن الدراسات الحديثة، التي قام بها الأطباء والمتخصصين، تؤكد أن المادة المطاطية المستخدمة في تصنيع تلك الأحذية لها تأثير بالغ على صحة الإنسان، وذلك لاحتوائها على مواد مسرطنة يمكن أن تُمتص عن طريق الجلد، وذلك حسب اختبارات قام بها معهد WDR الألماني على 10 موديلات من هذه الأحذية .

و أكد المعهد، على ضرورة ارتداء جوارب مع تلك الأحذية المطاطية لتقليل التأثير الضار لتلك المواد، و أشار أنه يجب تجنب شراء الأحذية المطاطية التي يكون لها رائحة نفاذة لاحتوائها على المواد المسرطنة، وكذلك عدم استخدام الأحذية ذات اللون الأسود والتي تعد الأكثر خطورة لاحتوائها على مواد الهيدروكربونات العطرية متعددة الحلقات (PAHs) التي تسبب السرطان، ومواد solvent والتي تتسبب في تهيج الجلد .

وكذلك أثبتت الدراسات أن تلك الأحذية ليست مناسبة للاستخدام اليومي، بالرغم من أنها تمنحنا الراحة، وذلك لأنها لا تؤمن الكعب بشكل جيد ويصبح غير مستقر، مما يعمل على انقباض أصابع القدمين، والتي تؤدي إلى الإصابة بالتهاب في الأوتار، وتشوهات بالأصابع والأظافر والأنسجة .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.