بالفيديو: أحمد موسي..”جثث رابعة غير حقيقية وكانوا كلهم أحياء والإخوان كانوا بيمثلوا”
أحمد موسى

اليوم هو الذكرى الثالثة لفض اعتصامي رابعة والنهضة في الرابع عشر من أغسطس عام 2013، بعد اعتصام جماعة الإخوان المسلمين وأنصارهم في الميادين اعتراضاً على بيان الثالث من يوليو وعزل رئيسهم المنتخب من الحكم.

وتم فض الاعتصام بالقوة مخلفاً وراءه مئات القتلى طبقاً للإحصائيات الرسمية لوزارة الصحة المصرية ومجلس حقوق الإنسان المصري، وآلاف القتلى وفقا لإحصائيات أخرى غير رسمية، و لم يتم إلى الآن إجراء أي تحقيق رسمي بعد مرور ثلاث سنوات على الفض.

وفي أغرب تعليق من أحمد موسي على الجثث التي بثتها جميع وسائل الإعلام العالمية، في مسجد الإيمان وغيره، قال أن هذه الجثث متحركة وليست بجثث وأن الإخوان دخلوا المسجد وأغلقوا الباب على أننفسهم وقاموا بتصوير هذه المشاهد، مدعياً أن رئيس المسجد هو من قال له ذلك، مضيفاً أن أصحاب هذه الجثث كانوا كلهم أحياء.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.