بالفيديو: عزمي مجاهد رداً على مطالبة الأمم المتحدة بإجراء تحقيق في فض رابعة.. “بان كي مون إخوان وتم تجنيده”
الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون

اليوم هو الذكرى الثالثة لفض اعتصامي رابعة والنهضة في الرابع عشر من أغسطس عام 2013، بعد اعتصام جماعة الإخوان المسلمين وأنصارهم في الميادين اعتراضاً على بيان الثالث من يوليو وعزل رئيسهم المنتخب من الحكم.

وتم فض الاعتصام بالقوة مخلفاً وراءه مئات القتلى طبقاً للإحصائيات الرسمية لوزارة الصحة المصرية ومجلس حقوق الإنسان، وآلاف القتلى وفقا لإحصائيات أخرى غير رسمية، وبعد مرور ثلاث سنوات على الفض لم يتم إلى الآن إجراء أي تحقيق رسمي، الأمر الذي دعا بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة إلى مطالبته بفتح تحقيق عاجل حول فض هذا الاعتصام والذي تم بواسطة قوات من الجيش والشرطة المصرية، والذي خلف وراؤه مئات من القتلى المدنيين.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

وفي أول رد فعل من الإعلام المصري على طلب بان كي مون، قال الإعلامي عزمي مجاهد أن الأمين العام للأمم المتحدة من المحتمل أن يكون إخوان أو تم تجنيده منهم، وأضاف مجاهد في لقاءه مع حساسين “ما يشوف اللى بيحصل في سوريا واليمن والعراق وفرنسا وكل الدول”، موضحًا أنه من الممكن أن يكون بان كي مون إخواني وتم تجنيده من قبل الجماعة”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.