مفاجأة: تقرير الأمن الوطني يثبت تورط قيادات كبرى من وزارة الداخلية مع عصابة “الدكش”
وزارة الداخلية

“الدكش” اسم يعرفه أهالي منطقة الجعافرة  ومحافظة القليوبية بأكملها، والدكش هو محمد حافظ أمين عاطل ويبلغ من العمر ثلاثين عاماً، ومتهم بقضايا كثيرة ومتنوعة ما بين تجارة سلاح وتجارة مخدرات، وهارب من أحكام كثيرة بالسجن، ومتهم رئيسي في مقتل ضابط وجندي بالخانكة، وكانت تتوالى الحملات الأمنية على مكان تواجده، ولم يتم العثور عليه.

وأكد تقرير الأمن الوطني أنه كان هناك تعاون بين الدكش وعصابته و15 ضابط بالداخلية، منهم قيادات كبرى في وزارة الداخلية، وكان الضباط يقومون بتبليغ العصابة بخط سير الحملات الأمنية، ويحصلون منهم على مبالغ مالية تقدر ب60 ألف شهرياً لتأمينهم وإفشاء أسرار الحملات الأمنية، بل وإخفاء أفراد العصابة من الملاحقات الأمنية لأفرادها.

وقام وزير الداخلية مؤخراً أصدر قراراً بإحالة بعض الضباط الذين ثبت تورطهم مع عصابة الدكش إلى المعاش، كما تم تبرئة آخرين.

وللإطلاع على التفاصيل الكاملة لتعاون ضباط كبار مع عصابة الدكش ، اضغط هنا.

مصراويalwafd-22-4-2016-1

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.