بعد زيادة أسعار الكهرباء .. وزير الاسكان يطلب من مجلس النواب تعديل تعريفة المياه
وزير الاسكان والمجتمعات العمرانية

قال وزير الاسكان والمجتمعات العمرانية الجديدة الدكتور مصطفى مدبولي أن السبب في اختلاط مياه الشرب بالصرف الصحي هو الوصلات العشوائية التي يقوم بها المواطنين بالاضافة إلى الطلمبات الحبشية التي يستخدمها المواطنين حيث تختلط بها المياه الجوفية بالصرف الصحي ثم تدخل على شبكه المياه فتسبب التلوث.

وأشار وزير الاسكان أثناء مناقشته مشكلات الصرف الصحي بالجلسة العامة لمجلس النواب أن الدولة بحاجة إلى 120 مليار جنيه من أجل الانتهاء من تعميم شبكات الصرف الصحي بجميع أنحاء الجمهورية وأنه يطلب من مجلس النواب أن يساعد الحكومة في البحث عن حل غير تقليدي لتوفير الموارد المائية.

وأضاف وزير الاسكان أن الحديث عن إرتفاع فواتير المياه هو أمر ضروري حيث أنه منذ إنشاء شركة المياه كففكر اقتصادي مستقل يمول نفسه بنفسه ويقوم بإحلال وتجديد شبكات المياه فإنها في سبيل ذلك تحتاج إلى مزيد من الأموال فالدولة لديها  حوالي 200 ألف كيلو شبكه على مستوى الجمهورية وأن إحلال وتجديد 5% منها يحتاج إلى 2 مليار جنيه وأن الموازنة التي حددتها وزارة المالية مليار فقط وهذا الرقم غير كافي لعمليات الاحلال والتجديد.

وأكد وزير الاسكان أن تكلفة المتر المكعب تصل إلى 160 قرش في حين أنه يتم تحصيل 30 قرش فقط من الشريحة الأولي و للشريحة الثانية 70 قرش فقط للمتر وأن أعلى نسبة يتم تحصيلها هو 155 قرش فى حين أن التكلفة الحقيقية 160 قرش.

وأضاف وزير الاسكان أن شركة المياه تحقق خسائر سنويه تتراوح ما بين 3 مليار و4 مليار جنيه على الرغم من أنه من المفترض أنها شركة اقتصادية تهدف إلى الربح.

وفي النهاية طالب وزير الاسكان من مجلس النواب بإعادة النظر في تعريفة المياه والصرف الصحي وذلك حتى يتم الحفاظ على ذلك القطاع وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأخيراً يا عزيزي القارىء هل تتفق مع مطالبة وزير الاسكان بزيادة تعريفة المياه مثلما حدث في تعريفة الكهرباء وهل بإمكان المواطنين في مصر تحمل مثل تلك الأعباء.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.