شاهد أول صور لمحاولة اغتيال الدكتور على جمعة..وحركة حسم تعلن مسئوليتها عن الحادث
على جمعه

أعلنت حركة ” سواعد مصر- حسم”، مسئوليتها اليوم عن محاولة الاغتيال الفاشل لمفتي الديار المصرية سابقاً الدكتور على جمعة، ونشرت الحركة على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك”، صورة لعملية محاولة الاغتيال من احدى الحدائق المجاورة لفيلا الدكتور على جمعة.

أظهرت اليوم التي نشرتها حركة حسم شخصين ملثمين يرتديان ملابس سوداء ومعهم سلاح آلي، وكان يختبأن وسط  الحديقة القريبة من مسجد فاضل القريب من فيلا الدكتور على جمعة بمدينة  السادس من أكتوبر، وأشارت الحركة : ” أنه تم استهداف “جمعة” في تمام الساعة الثانية عشرة و5 دقائق من ظهر اليوم، من خلال كمين تم إعداده له ولطاقمه، ما أسفر عن إصابة حارسه الشخصي”.

وتابعت الحركة إلى أن ظهور بعض المدنين في المشهد بالإضافة إلى هرولة الدكتور على جمعة إلى المسجد، حال دون الوصول إلى الهدف، متوعيدين بمحاولات أخرى ضد المفتي السابق جمعه.

وكان قد أشارت حركة ” سواعد مصر-حسم” مسئوليتها عن استهداف سيارة رئيس مباحث مركز طامية التابع لمحافظة الفيوم ومرافقيه.

حسم

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.