مصادر : تكشف عن رد فعل السيسي عقب محاولة الاغتيال الفاشلة للدكتور على جمعة
الرئيس السيسي

قالت اليوم مصادر مقربة من مفتي الجمهورية السابق  الدكتور على جمعة عقب محاولة اغتياله الفاشلة، أن عبد الفتاح السيسي يتابع الوضع بالكثير من الاهتمام، و ذلك لمكانته العلمية حيث أنه عضو هيئة كبار العلماء.

و أضاف المصدر من خلال تصريحاته الخاصة لأحد المواقع الإخبارية المصرية، أن السيسي أعطى تعليماته المشددة بسرعة ضبط الجناة في أقرب وقت ممكن، كما أنه سوف يجري اتصالاً بالدكتور جمعة للاطمئنان على حالته الصحية، بعد نجاته من تلك المحاولة الإرهابية الفاشلة.

تعرض اليوم المفتي السابق للديار المصرية وعضو هيئة كبار العلماء الدكتور على جمعة، لمحاولة اغتيال فاشله من قبل الجماعات الإرهابية، عقب صلاة الجمعة بمدينة السادس من أكتوبر.

نص الاتصال الهاتفي بين السيسي وجمعة و الذي تم نشره على موقع اليوم السابع الإخباري

وأكد الرئيس خلال الاتصال على إدانته القوية للإرهاب والتطرف ولكافة المحاولات الآثمة التى تستهدف النيل من أمن واستقرار الوطن والمواطنين، والعلماء المعتدلين المستنيرين الذين يحرصون على نشر قيم الإسلام الصحيحة بوسطيته واعتداله ونبذه للعنف والإرهاب والتطرف، داعياً إلى التصدي لمثل تلك المحاولات من خلال مزيد من الجهود الدعوبة لتصويب الخطاب الديني. وأكد الرئيس أن مصر ستظل قوية بشعبها وجيشها وعلمائها الأجلاء الذين يقدمون المثل والقدوة الحسنة وينشرون تعاليم الإسلام السمحة.
ومن جانبه، أعرب الدكتور على جمعة عن عميق شكره وتقديره لحرص الرئيس السيسي، على الاطمئنان عليه، مؤكداً أن هذه المحاولات الآثمة لم ولن ترهب علماء الدين المخلصين، أو تثنيهم عن أداء رسالتهم السامية، والدفاع عن صحيح الدين وتفنيد الأفكار المغلوطة والدخيلة على الدين وهو منها براء.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.