نور معلقاً على قانون بيع الجنسية: “تجوع الحرة ولا تأكل بجنسيتها”
الجنسية المصرية للبيع

استنكر الأستاذ الدكتور بجامعة الزقازيق  نور الدين فرحات مشروع الحكومة الجديد، الذي يقضي ببيع الجنسية المصرية للعرب والأجانب مقابل وديعة دولارية، يتم وضعا في أحد البنوك المصرية لصالح الدولة وذلك للسيطرة على أزمة الدولار.

وقال نور في تغريدة له على صفحته الشخصية بالفيس بوك، “الجنسية ليست مجرد رابطة قانونية، الجنسية وطن وأرض وشعب وحضارة وقيم وثقافة وتقاليد ودماء أريقت دفاعا عنها ومعارك سياسية في سبيل تقدمها وسجون ومشانق للمعارضين وإبداعات للفنانين والكتاب، الجنسية ليست مالا مقوما وفقا لفقهاء الشريعة، بيع الجنسية هو بيع العرض، تجوع الحرة ولا تأكل بجنسيتها”.

نور فرحات

ويذكر أن مشروع هذا القانون الذي ابتدعته الحكومة ومجلس النواب أغضب الكثير من المصريين، وعلّ ممدوح حمزة على هذا القانون وقال أن هذا القانون يصب في مصلحة اليهود والصهاينة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.