محللون: السيسي يوجه رسائل هامة لأردوغان عن طريق الجيش المصري
السيسي وأردوغان

تشهد العلاقة بين “عبد الفتاح السيسي”، و” رجب طيب أردوغان”، توترا شديدا بعد أحداث الثالث من يوليو لعام 2013، حيث تبادل الطرفين لأكثر من مرة الاتهامات لبعضهما، وانتقل هذا الخلاف إلى حرب إعلامية شديدة.

وصرح بعض المحللين والخبراء، بأن “عبد الفتاح السيسي” وجه عدة رسائل هامة غير مباشرة لـ”رجب طيب أردوغان”، خلال العرض العسكري لتخريج دفعة جديدة من ضباط الكلية الحربية، تزامنا مع تعرض تركيا لمحاولة انقلاب عسكري مساء الجمعة الماضية.

حيث صرح المحلل السياسي “حسني السيد”، بأن “عبد الفتاح السيسي” وجه رسالة لـ “أردوغان”، بأن مصر مستقرة أمنيا وعسكريا، وذلك من خلال تواجده وسط الجيش، وكافة القيادات أثناء العرض العسكري، وكانت الرسالة مفادها أن “السيسي” أراد أن يوضح لـ “أردوغان”، أن استقرار أي دولة يأتي من استقرار جيشها، مشيرا إلى أن ما حدث في تركيا يدل على عدم توحد جيشها.

ومن جانبه قال الخبير العسكري اللواء “زكريا حسين”، أن حرص “السيسي” على أن يحضر حفل التخرج في الكلية الحربية لمدة يومين، رسالة غير مباشرة لـ “أردوغان”، مفادها أن جيش مصر أقوى بكثير من جيش تركيا، وأنه مسيطر على زمام الأمور، على عكس ما حدث في تركيا من انقلاب جزء من الجيش على “أردوغان”.

يذكر أن تركيا قد تعرضت لمحاولة انقلاب عسكري، مساء يوم الجمعة الماضية، عندما قام جزء من الجيش التركي بدخول المدن، والاستيلاء على المؤسسات والتليفزيون الرسمي، وبعض القواعد العسكرية، وإعلان حالة الطوارئ والأحكام العرفية في البلاد، إلا أن هذه المحاولة باءت بالفشل، وذلك لتصدي الشعب التركي لهم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. جيش مصر مستقر .. ؟؟ !! ولا جيش واكل البلد في كرشه .. هو فعلاً استقرار ، بس استقرار اللص على سريقته يا حوش .. انتو فين وتركيا فين : تركيا يا شوية جهلة هي سادس اقتصاد قوي في أوروبا ورقم 17 على مستوى العالم .. مش انتو لسه بتشعتو أكلكو ا يا بهايم ..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.