اعترافات خطيرة من ابو عرايس تورط مصر والسيسي في الانقلاب العسكري بتركيا ويكشف عن سر مقولة “بكره لما اكبر هضربكم”
سامح أبو عرايس

علّق الناشط السياسي سامح أبو عرايس رئيس حملة اللواء عمر سليمان الرئاسية في 2012، على عملية الانقلاب العسكري التي تمت في تركيا مساء الجمعة الماضية، بتعيق خطير من شأنه أن يورط مصر في هذه المحاولة الفاشلة.

وقال أبو عرايس في تدوينة له على حسابه الشخصي قائلاً، “اللي حصل وبيحصل في تركيا عملية مخابراتية مصرية روسية .. وفي ذكرى معاهدة 1840 بين مصر والعثمانيين .. ولسه دي البداية !!”.

ابو عرايس 1وفي تدوية أخرى له حكى أبو عرايس تفاصيل مقولة ذكرها السيسي قبل ذلك في إحدى لقاءته مع الإعلاميين، وقال “ايه العلاقة بين انقلاب تركيا وكلام السيسي لما قال ” بكره أكبر واضربكم ” .. لما السيسي قال كده كان بيرسل رسالة لاردوغان ان مصر هتضرب تركيا . اللي حصل ان السيسي كان في لقاء مع اعلاميين مصريين في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة وسألوه الاعلاميين عن رده على اردوغان اللي بيشتم مصر ويحرض عليها . فكان رد السيسي : ” الاجراء بالفعل ..الرد بتاعي هاقولهولكم .. وانا صغير كان في ناس كبار يضربوني .. أقول لهم ايه بقى .. بكره أكبر واضربكم ” .. الحقيقة السيسي مكانش بيحكي قصة شخصية .. لكن كان بيرسل رسالة لاردوغان وهي : ” انت استغليت لحظة ضعف لمصر وضربتها بالمؤامرات والارهاب .. لكن بعد شوية لما مصر تلم نفسها هترجع قوية وتضربك انت ونظام حكمك في تركيا ” ..الناس اللي فاهمة سياسة وصلتها الرسالة واغلب الاعلاميين في القاعة فهموا وصفقوا .. لكن طبعا الناس السطحيين قلبوها تريقة لانهم مافهموش الرسالة .. وبعد كلمة السيسي دي بدأت موجة الارهاب في تركيا وهجمات لجماعات كردية وتسريبات تكشف فساد اردوغان حتى وصلنا للانقلاب العسكري على اردوغان .. وهو ده التطبيق العملي لمقولة : بكره اكبر واضربكم !!“.

ابو عرايس 2

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.