بالفيديو| أول ضابط مصري يدير “تيران وصنافير” يفجر مفاجأة كبرى ويكشف عن هوية الجزيرتين
اللواء إبراهيم محمود أول ضابط يدير تيران وصنافير

نشر اللواء “إبراهيم محمود” أول ضابط مصري يدير جزيرتي “تيران وصنافير”، شهادته، بشأن الجزيرتين للمرة الأولى، وذلك أثناء لقائه مع الكاتب الصحفي “مصطفى بكري”، مؤكداً بأنه أول شخص وضع رجليه على الجزيرتين، رغم أنه ليس بهم موضع لقدم، وكلهم أشواك من الصخور والتي لا تشجع إنساناً على النزول فيها.. حسب تصريحه.

وأضاف، بأن طلب استعارة الجزيرتين من الملك “عبد العزيز آل سعود” في نطاق جامعة الدول العربية والتي تسهل الإجراءات، أو باستخدام قانون الإعارة والتأجير الذى أصدرته أمريكا وقت الحرب العالمية الثانية، وعندما وصل الأمر لرئاسة الجيش للفريق حيدر والذى أرسلها للملك فاروق، واستجاب وأرسل زوج أخته اللواء “إسماعيل شريف” وزير الحربية وقتها لملك السعودية، الذي وافق بعد عرض الأمر عليه، قائلاً: “سلموا الجزيرتين لأخونا فاروق”.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

وأوضح اللواء “إبراهيم محمود”، بأنه كان يبلغ من العمر 30 عاما حينما تولي إدارة الجزيرتين، وأقام دوريات من سلاح الحدود القادرين على التعامل مع الأراضي الصعبة، بواقع ثلاث دوريات كل واحدة من 30 فرد، واحدة لتيران وأخرى لصنافير، والثالثة لنقطة 91 بطابا، ثم بدأ بتأسيس قاعدة إدارية بالجزيرتين بعد تسلمهما، بكل عنصر من عناصر القوات البرية من مشاة ومضادة للطائرات وإشارة وأشغال ومهندسين ومهمات، مشيراً إلى أنه تم استلام أربعة مراكب حربية عام 1949 تم استخدامها في السيطرة على خليج العقبة.

وختم اللواء “إبراهيم محمود”، بأن الإخوان هم من لهم المصلحة، في تهييج الشعب على الحكومة والرئيس، لافتاً إلى أنه كان يجب رد الجزيرتين منذ فترة ونحن تأخرنا في ذلك، وعند استعجالهم بدأت المراسلات.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.