موقع بريطاني يطلق تصريح غريب حول “لعبة بوكيمون جو” ومدى تأثيرها على الإنسان
لعبة بوكيمون جو

أصبحت لعبة بوكيمون جو من أكثر البرامج والألعاب المنتشرة على نظام الأندوريد ونظام IOS وأصبحت تحتل المراتب الأولى في هذه الانظمة في صفحتها الرئيسية، وذلك بسبب أنها نالت شعبية كبيرة جداً وأصبح لها مستخدمي في كل دول العالم المختلفة، وأجتمع الجميع على أن هذه اللعبة هي لعبة مسلية جداً وتشد الإنتباه، لذا تمكنت من الإنتشار بشكل سريع على الرغم أنها لم تكمل أسبوعاً من الإنطلاق.

ووفقاً لما صرحه موقع مترو، لما جاء على مواقع التواصل الفيس بوك وتويتر من ردود الأفعال المجمعة على هذه اللعبة من تغريدات ومنشورات، وجدوا أن هذه اللعبة تمكنت من المساعدة في تحسين الحالة النفسية الخاصة بالفرد والحالة العقلية أيضاً، وقاموا مستخدمي هذه اللعبة بإثبات أنها بالفعل تمكنت من إعطاء أثار إيجابية على الصحة العامة النفسية والعقلية وأنهم أصبحوا بشكل أفضل، بالإضافة إلى أنها ساهمت أيضاً في عملية تنقيح وتحسين حالتهم المزاجية عقب التمكن من إصطياد البوكيمون.

وقاموا مستخدمي هذه اللعبة بنشر حالتهم المزاجية والعقلية والنفسية بعد إستخدام هذه اللعبة على الرغم من أنها لم تكمل أسبوعاً واحداً على إنطلاقها، مشيرين إلى أنها بعكس الألعاب الأخرى التي تؤدي إلى الكسل، لأنها تحتاج مزيد من النشاط من خلال التفاعل معها، فيتعبروا قضاء وقتاً طويلاً خارج المنزل يعمل على تحسن حالة الفرد المزاجية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.