إحتجاز حسام حسن فجر اليوم وترحيله ورد فعل حسام وإبراهيم كالعادة
حسام حسن

ما زالت التحقيقات في البلاغ المُقدم من المصور رضا عبد المجيد مستمرة، والذي قام بتقديمه ضد حسام حسن المدير الفني لنادي المصري البورسعيدي، وذلك لقيامه بالركض وراؤه في ملعب المباراة بعد إنتهائها والإعتداء عليه، في مشهد قامت بتصويره وتسجيله عدد من كاميرات القنوات الناقلة للمباراة.

وفجر اليوم قام رئيس نيابة الإسماعيلية المستشار محمد العوضي بإحتجاز حسام حسن وأحد إداريي النادي المصري على ذمة التحقيق وترحيلهما إلى مديرية أمن الإسماعيلية، لحين ورود تحريات الأمن على المعلومات والإتهامات التي وردت في بلاغ رضا عبد المجيد، والذي يعمل مصوراً لجهاز الشرطة.

وفي هذا الإطار وكعادة حسام وإبراهيم أصيبا الإثنين بحالة من الهياج الشديد رداً على هذا القرار، رافضين إياه إلا أن ذلك لم يمنع من إحتجازهم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.