حمزة نجل أسامة بن لادن يهدد أمريكا بالإنتقام لمقتل والده من خلال تسجيل صوتي
حمزة نجل أسامة بن لادن يهدد أمريكا بالإنتقام لمقتل والده من خلال تسجيل صوتي

بعد أن طويت الصفحة الأكثر جدلاً في موضوع الإرهاب ومحاربة الولايات المتحدة له، بعد مقتل أسامة بن لادن من قبل القوات الخاصة الأمريكية في مخبئه بباكستان عام 2011 في ضربة موجعة لتنظيم القاعدة المتهم الأول فى تفجيرات 11 سبتمبر بالولايات المتحدة الأمريكية.

جاء الان ما يفتح هذة الصفحة مرة أخرى وهو نجل زعيم القاعدة حمزة أسامة بن لادن الذي هدد بالإنتقام من الولايات المتحدة الأمريكية وجميع حلفائها، من خلال تسجيل صوتي بعنوان “كلنا أسامة” تم إذاعته على شبكة الإنترنت لمدة 21 دقيقة، والذي توعد فيه بمواصلة التنظيم العالمي بمحاربة الولايات المتحدة وحلفائها وضربهم في بلادهم وخارجها مقابل الظلم الواقع على البلاد الإسلامية كفلسطين وأفغانستان وسوريا والعراق وغيرهم.

وقام الزعيم الحالي لتنظيم القاعدة “أيمن الظواهري” بتقديم حمزة أسامة بن لادن في تسجيل صوتي السنة الماضية، حيث يعتبرونه قائداً من الشباب قادر على إلهاب و جذب المتشددين من جميع دول العالم وضمهم لتنظيم القاعدة، و هذا ما يعجز عنه القادة المتقدمون في السن.

ولقد أكد معهد “بروكنجز” أن حمزة أسامة بن لادن هو شاب في منتصف العشرينات كان يعيش مع أبيه في أفغانستان ولكن بعد هجمات 11 سبتمبر إنتقل معه إلى باكستان حتى تم عملية قتل أبيه وبعدها  تعرض للإقامة الجبرية بإيران.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.