نائبة برلمانية: دعم أثيوبيا لإسرائيل في الاتحاد الأفريقي دليل نجاح مصر! ونشطاء “يعوض عليا ربنا”
نتنياهو في أفريقيا

ظهرت إسرائيل بقوة مؤخراً في دول الاتحاد الأفريقي، وخاصة دول المنبع، وذلك من خلال زيارة نتنياهو المعلنة لهذه الدول، بل ودعم دول منبع النيل للكيان الصهيوني على أن يكون ضمن دول الاتحاد الإفريقي، الأمر الذي كان يجب على مصر أن تحاربه بقوة وذلك من خلال وجودها وزيادة نفوذها في هذه الدول.

وفي أول تعليق من نائبة برلمانية على هذا الأمر، قالت النائبة مي محمود أمين سر لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب “أن دعم إثيوبيا لإسرائيل للتواجد في الاتحاد الإفريقية بصفة عضو مراقب ، ومحاولات إسرائيل المستميتة للتمدد داخل إفريقيا وزيادة نفوذها ، أكبر دليل على نجاح مصر في إعادة علاقتها مع دول القارة الإفريقية!؟”

وفي نفس الوقت الذي صرحت فيه النائبة بهذه التصريحات، صرحت بتصريح آخر مغاير ومعاكس تماماً لما سبق حيث قالت النائبة نصاً “إن إسرائيل استغلت فترة غياب التواجد المصري في إفريقيا وتقاربت مع بعض الدول وعلى رأسها أثيوبيا لحصار مصر ، وهذا التقارب الإسرائيلي الإثيوبي انعكس بشكل سلبي على قضية  سد النهضة!؟”.

صدى البلد1

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.