في واقعة لا تليق بالمستطيل الأخضر عقب انتهاء مباراة فريق المصرى وغزل المحلة بالتعادل الإيجابى، شهد ملعب الإسماعيلية أحداث مؤسفة، حيث التقطت الكاميرات حسام حسن، المدير الفنى لفريق المصرى البورسعيدى يركض خلف مصور عقبه اعتداء من جانب عدد من الأفراد.

وأوضح الكابتن حسام حسن  سبب اعتدائه على المصور  بسبب تجاوزاته واستفزازه للجهاز الفنى ولاعبى الفريق، و أنه سب فريق المصرى ولاعبيه.

أثار هذا الموقف غضب الكثيرون من الكابتن حسام حسن، معتبرين ما أقدم عليه منظر لا يليق بشخص رياضي مثله، يجب أن يحمل أخلاق رياضية.

فمن جانبه  ندد  صلاح حسب الله، وعضو لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، أن ما أقدم عليه  حسام حسن سلوك فوضوى ويجب أن يكون هناك عقاب رادع من اتحاد الكرة لأنه لو لم يردع المسئولين عن الكره فلا لوم على الجماهير الذين ننادى بعودتهم للمباريات.

وقال أحد الجماهير أنه على الرغم من كونه يحب الكابتن حسام حسن والكابتن إبراهيم حسن، إلا أنه أقل واجب أن يشطبوا نهائيًا من اتحاد الكرة، إذا كنا نرغب في أن يكون لدينا رياضة بألاق عالمية.

ووجه محمد أشرف رسالة إلى الكابتن حسام حسن قائلًا له :”أين الأخلاق الرياضية يا كابتن، كيف كنت تطمح لتدريب نادي كبير مثل النادي الأهلي أو منتخب مصر”.

كان حسام حسن، المدير الفنى لفريق المصرى البورسعيدى، قد اعتدى على أحد المصورين عقب مباراة المصرى وغزل المحلة، بعد ما ركض وراءه فى أرضية ملعب استاد الإسماعيلية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.