البرلمان الإيطالي يحاصر مصر من جديد بقرار أكثر صدمة من منع تصدير قطع غيار إف-16
البرلمان الإيطالي

إستمراراً لحالة التوتر التي تسود العلاقة بين إيطاليا ومصر بعد فشل التفاوض حول التحقيقات المتعلقة بمقتل الشاب الإيطالي جوليو ريجيني، والذي وُجد مقتولاً في أحد شوارع القاهرة منذ خمسة شهور تقريباً، صعدت إيطاليا من مواقفها ضد مصر.

فبعد قرار البرلمان بوقف تصدير قطع غيار طائرات إف-16 لمصر،  أكد وزير التنمية الاقتصادية الإيطالى، كارلو كاليندا، أن هناك قرار أخر للبرلمان يتم الإعداد له سوف يصدر قريباً جداً بوقف تصدير أجهزة المراقبة عالية الدقة لمصر.

حيث قال كاليندا أن الحكومة الإيطالية سبقت ومنحت تفويض لشركة أريا سبا، لتزويد مصر بهذه الأجهزة التي تُساعدها في مراقبة مواقع التواصل الإجتماعي، وعدد من شبكات الإتصال، وذلك لحماية الأمن القومي المصري على حد قول الحكومة المصرية.

جدير بالذكر أن البرلمان المصري إستنكر قرار البرلمان الإيطالي بشأن وقف تصدير قطع غيار إف-16، إلا أن البرلمان الإيطالي يجهز قراراً جديداً بشأن أجهزة المراقبة ومن المتوقع أن يكون له صدى أكبر من سابقه.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.