مصر توجه تهديد صريح لإيطاليا ونشطاء يصفونه بالبلطجة وبيع أبناء الشعب المصري
مصر تهدد إيطاليا

بعد إقرار البرلمان الإيطالي أمس بشكل نهائي لقرار الحكومة بإيقاف تريد قطع غيار طائرات إف-16 لمصر، رداً على عدم تعاون مصر في تحقيقات مقتل الشاب الإيطالي جوليو ريجيني، حيث يتهم الإعلام في إيطاليا الأمن المصري بالتورط في قتل الباحث الإيطالي، وقد ألمح أيضاً بيان النائب العام في روما والذي أصدره بشأن القضية منذ أيام قليلة إلى ذلك، مطالباً السلطات المصرية بتقديم المتورطين في هذه القضية للمحاكمة.

في هذا الإطار إنتقدت الخارجية المصرية القرار الإيطالي، وأرسلت تهديد واضح وصريح بشأن التعاون مع إيطاليا في مجال الهجرة الغير شرعية وكذلك في ليبيا، وقد أكد النشطاء أن هذه التصريحات فضحت الحكومة المصرية على حد قولهم، حيث أن تهديد مصر لإيطاليا بفتح باب الهجرة الشرعية هو نوع من البلطجة – على حد وصفهم – وذلك لأنه أمر غير قانوني.

كما أضاف النشطاء أن التهديد إحتوى أيضاً على تلميحات بمشاركة مصر في بعض الأعمال في ليبيا بالتعاون مع إيطاليا ، وهو ما يجعل الحكومة تبيع أبناء الشعب المصري من جهة الهجرة الغير شرعية، والتي تؤدي إلى إما موتهم غرقاً أو تسليمهم للسلطات الإيطالية، ومن جهة المشاركة في اعمال عسكرية في ليبيا مما يؤدي إلى مقتل جنود مصريين هناك ، وإختطاف عمالة مصرية وقتلها من طرف المعارضة الليبية كما يحدث الآن وحدث قبل ذلك كثيراً.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.