تقرير من المركز القومى للبحوث يكشف الحقيقة الشائعة عن مرقة الدجاج المسرطنة
مرقة الدجاج

مرقة الدجاج تستخدمها النساء بكثرة في تحضير الطعام وتضعها دائماً في الشوربة، لأنها تعطي مذاق خاص للطعام، لاحتوائه على بهارات وتوابل تحمل نكهة مميزة، ولكن هناك أقاويل منتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي سببت قلقاً كبيراً.

وأثرت على نسبة مبيعات مرقة الدجاج، فمع التأكيد على وجود مادة مسرطنة في مرقة الدجاج، ونشر خطورتها على الصحة، شعرت النساء بالرهبة والخوف منها، بالرغم من إستخدام الشيفات والمطاعم لمرقة الدجاج.

“هانى الناظر” رئيس مركز البحوث القومى السابق، قام بعمل دراسة عن مرقة الدجاج، حتى يكذب أو يصدق عن وجود مادة مسرطنة فيها، وأشار إلى أن مادة Monosodium glutamate،  هي مادة أحادي صوديوم جلوتاميت، ويرمز لهذه المادة 621 E، فقام ببحث عن هذه المادة.

والإطلاع على أبحاث أمريكية، وأبحاث عن المواد المسرطنة، ومنظمة الغذاء والدواء الأمريكية، فجميع الدراسات تثبت أن هذه المادة غير مسرطنة، وأن المادة المذكورة أمنة للاستخدام وغير ضارة للصحة.

وبذلك أن مرقة الدجاج، خالية من المواد المسرطنة، وأن أي شيء يقال عن هذه المادة، كلام غير سليم بالمرة فهي خالية تماماً من أى أضرار على الصحة، وقال أستاذ هانى الناظر في نتيجة بحثه العلمي،  “إن ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن احتواء مرقة الدجاج على مواد مسرطنة  كلام خاطئ”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.