المالية تكشف حقيقة فرض ضرائب على الفيس بوك وياهو وانستجرام وتبين المواقع التي ستُفرض عليها الضريبة
فيس بوك

أشيع في الأونة الأخيرة أخبار في بعض المواقع الإخبارية عن فرض الدولة المصرية ضرائب على الحسابات الشخصية، على المواقع الإلكترونية، مثل الفيس بوك، وياهو، وتويتر، وانستجرام.

وأكد عمرو المنير نائب وزير المالية في بيان له اليوم على عدم صحة كل هذه الأخبار، لأن هذه الحسابات مجانية تقدمها هذه المواقع للمواطنين، وأضاف المنير في بيانه قائلاً “إن وزارة المالية تدرس حاليا ضمن مشروع قانون الضريبة على القيمة المضافة آلية خضوع خدمة الإعلانات المقدمة من جهات غير مقيمة في مصر، ومنها الإعلانات التي تنشرها المواقع الإلكترونية من خلال حسابات المواطنين، خاصة أن ما ينشر على الحسابات المصرية خاص بالترويج لمنتجات شركات عالمية ومحلية تعمل بالسوق المصرية بالفعل“.

وتابع قائلاً “أن الوزارة يمكنها الاستفادة في هذا الشأن من الاتفاقيات الضريبية المبرمة بين مصر والعديد من الدول، والتي تعطي مصر الحق في تبادل المعلومات الضريبية مع تلك الدول”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.