ما بين الحقيقة والفبركة..وائل الابراشي يكشف حقيقة صورة اعتداء قوات الأمن على طالب الثانوية العامة”فيديو”
طالب الثانوية العامية سيف ناصر

قال طالب الثانوية ” سيف ناصر”، صاحب الصورة الشهيرة التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي وكذلك وسائل الإعلام، عندما كان يجري ورائه قوات الأمن المركزي، موضحاً أنه تم التقاط هذه الصورة له خلف مدرسة المنيرة الإعدادية بجوار مبنى وزارة التربية والتعليم.

وأضاف سيف من خلال حواره مع الإعلامي وائل الابراشي مقدم برنامج ” العاشرة مساءً”، و المذاع على قناة ” دريم 2″ الفضائية المصرية، عن سبب ملاحقة قوات الأمن المركزي له قائلاً : ” أنه عندما رجع ليتحدث الى الشرطة من أجل ترك البنات اللاتي تعدى عليهن قوات الأمن، وتحرشن بهن”، فأشار أحد القيادات الأمنية  نحوه، قائلا ً للجنود :” ها توه”.

و أشار انه بعد هذا المشهد اختفى خوفاً من قوات الأمن، و أصبح يتابع الوضع من خلال التليفون، مؤكداً على أنه تم القبض على بعض الطلبة ولكنه تم الإفراج عنهم في الحال، كما أكد على أن الوقفات التي تم تنظيمها كانت سلمية.

شاهد الفيديو..

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.