كاميرا مراقبة بمطار أتاتورك ترصد إطلاق أحد الإنتحاريين النار على ضابط إشتبه به وطلب هويته
أحد إنتحاريي مطار أتاتورك يطلق النار على ضابط تركي إشتبه به وطلب الإطلاع على هويته

بثت محطة “جيهان” التركية، مقطع فيديو مصور من إحدى كاميرات المراقبة المثبتة بمطار أتاتورك الذي تعرض لهجوم إنتحاري منذ أيام، ظهر خلالها أحد الإنتحاريان اللذان هاجما المطار أثناء إطلاقه النار على شرطي طلب الإطلاع على هويته.

وأشارت المحطة ان الشرطي التركي المكلف بتأمين المطار حاول إيقاف الإنتحاري وطلب منه إبراز هويته، لكن الأخير باغته وقام بإشهار سلاحه وأطلق عليه النار وأرداه على الأرض في الحال، ثم غير المهاجم وجهته حتى لا يكشف أمره وقام بركوب المصعد منتقلاً إلى طابق آخر منالمطار.

فيما أشارت مصادر أمنية تركية أن الإنتحاري الذي يظهر في الفيديو مرتدياً سترة سوداء، قد إشتبهت به قوات الشرطة التركية وأطلقت عليه النيران، لكنه قام بتفجير حزامه الناسف حتى لا يتم إعتقاله.

يذكر أن 3 إنتحاريين قد شنوا هجوماً مسلحة على مطار أتاتورك بالعاصمة إسطنبول، قاموا خلاله بإطلاق نار عشوائي على الركاب، وذلك قبل تفجير أحزمة ناسفة كانوا يرتدونها، ليسفر الهجوم عن مصرع 41 شخصاً وإصابة العشرات في أحد أعنف الهجمات التي شهدتها تركيا منذ مطلع العام الحالي.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.