أول تعليق من الإعلامية “ليليان داود” بعد القبض عليها وترحيلها خارج مصر
ليليان داوود

اختلفت الروايات وتعددت التعليقات، بشأن ما حدث مع الإعلامية “ليليان داوود” أمس، وتعرضها للاحتجاز من قبل رجال أمن، عقب انهاء عملها وفسخ تعاقدها مع شبكة قنوات “أون تي في”، لتظهر منذ قليل، في أول تعليق لها على ما حدث معها، حسب تصريحاتها.

وعلقت، الإعلامية “ليليان داوود”، بعد ترحيلها من مصر، مساء ليلة أمس، إلى موطنها لبنان، وذلك بتغريدة نشرتها عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، قالت فيها: “ما فيش كلام يقدر يوفيكم ولا أي مشاعر تعبر عن امتناني لأهلي وعيلتي وأصدقائي في بلدي التانى وبلد بنتي اللي بحسبة العمر حتى، هم رايحين وهي بكرا”.

تغريدة ليليان داوود

“زياد العليمي” محامي الإعلامية السابقة بقناة “أون تي في” الفضائية، “ليليان داوود”، بأنه تم احتجاز موكلته اليوم، بواسطة 8 من “مباحث الجوازات”، وذلك بعد ساعات من انهاء عملها بالقناة، ومن ثم وقف البرنامج.

زياد العليمي

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.