جريمة بشعة: عروس تذبح عريسها وتشعل النيران في جسده أثناء صلاة التراويح
زوجة تذبح زوجها

في جريمة بشعة جديدة لا تدل إلا على غياب الدين والمروءة والإنسانية، جريمة أقل ما يقال عنها أنها بشعة، وخاصة حينما تكون بين زوجين من المفترض أن الله جعلهما سكناً لبعضهما البعض.

قامت زوجة لم يمر على زواجها إلا ثلاثة أشهر، بذبح زوجها بعد طعنه عدة طعنات في صدرة، ثم أشعلت النيران في جسده، وذلك أثناء صلاة التراويح أمس بمساكن في 6 أكتوبر، وذلك بسبب خلافات بسيطة تحدث بين أي زوجين.

وكشفت تحقيقات النيابة أن مشادة كلامية وقعت بين المجنى عليه وزوجته، فاستلت على إثرها سكينا من المطبخ وسددت له عدة طعنات في الرقبة والصدر، وسكبت عليه كمية من البنزين، ثم أضرمت فيه النيران، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة في الحال.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.