لأول مرة في تاريخ البرلمانيين نائب عن الشعب يحاول أن يثبت أن أرضه ليست أرضه بالرغم من حكم المحكمة اليوم
مصطفي بكري

لأول مرة في تاريخ أي برلمان في العالم نجد أن نائباً عن الشعب يحاول أن يثبت أن أرضه ملكاً، وذلك بالرغم من أن الذي نائب الشعب يُفترض أن يدافع عن حقوق شعبه، وأن يكون مراقباً للحكومة، وأن يقف ضد أي قرار  مخالف لمصلحة هذا الشعب.

ففي تعليق صادم للنائب والمناضل مصطفى بكري، على حكم المحكمة الإدارية العليا اليوم ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، واعتبار تيران وصنافير تابعتين للملكة العربية السعودية، قال بكري أن التاريخ والجغرافيا يثبتان سعودية الجزيرتين.

وأضاف بكري في مداخلة له ببرنامج انفراد على قناة العاصمة الفضائية “لدى من المستندات والحقائق والوقائع ما يؤكد أن الجزيرتين سعوديتان، وأراهن على الزمن والتاريخ، بأن الجزيرتين سعوديتان بحقائق التاريخ وواقع الجغرافيا وأحكام القانون الدولي”.

بكري

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.