اخر تطورات تحليل الصندوقين الأسودين لطائرة مصر للطيران المنكوبة
اخر تطورات تحليل الصندوقين الأسودين لطائرة مصر للطيران المنكوبة

بعدما تعرضت مصر لحادثة مروعة إثر تحطم طائرة ركاب مصرية تابعة لشركة مصر للطيرانK والتى راح ضحيتها 66 شخص كانوا على متنها أثناء رحلتها من العاصمة الفرنسية باريس إلى القاهرة، فى التاسع عشر من مايو الماضىي، نجحت الجهات المختصة في العثور على الصندوقين الأسودين، وبدأ بالفعل المحققون المصريون بالعمل على تحليليهما لمعرفة سبب سقوطها في البحر المتوسط.

مصر للطيران تصرف 25 ألف دولار تعويض مؤقت لأسر ضحايا الطائرة المصرية المنكوبة

وصرحت مصادر من لجنة التحقيق المختصة في حادث تحطم طائرة مصر للطيران لوكالة رويترز، أن الأمر شاق وسيتطلب وقتاً وجهداً كبيراً، حيث أن الصندوقين الأسودين قد تعرضا لتلفيات شديدة،  مما سوف يجعل المختصين يبذلون أقسى جهدهم لـتصليح ما أصابهما من تلفيات أولاً قبل ابداية تفريغ محتوياتهما، وصرحت اللجنة المختصة أنها بدأت في تحليل بيانات الصندوقين بحضور ممثلين من فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية، وأضافت اللجنة أنه تم تحرير وحدات الذاكرة من الصندوقين بمعامل الإدارة المركزية للحوادث بوزارة الطيران المدني، تمهيداً للبدء في مرحلة التجفيف والتى تمت في مركز البحوث الفنية للقوات المسلحة.

وصرح البيان أن المحققون يقومون في الوقت الحالى بعمل إختبارات كهربائية لوحدات الذاكرة الخاصة بالصندوقين الأسودين، والتى يتبعها مرحلة تفريغ المعلومات، وإذا تبين أن مسجل محادثات كابينة القيادة في حالة جيدة، فإنه سوف يكشف الحوارات التى تمت بين طاقم الطائرة أو أي إنذار إنطلق في القمرة، إلى جانب أي خيوط تدل على معرفة ما حدث والذى تسبب فى سقوط الطائرة، وأضاف المصدر أن اللجنة تقوم حالياً بتقييم التلفيات لتحديد ما إذاكان يمكن إصلاحها في مصر أو في الخارج.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.