باسل السيسي يتقدم باستقالته من رئاسة لجنة السياحة الدينية لهذه الأسباب
استقاله

تقدم السيسي رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات السياحة باعتذار رسمي اليوم عن الاستمرار في منصبه، وذلك لأسباب كثيرة ذكرها في نص اعتذاره، تتعلق بوجود تلاعب في تأشيرات الحج من شأنها أن تتسبب في خسائر جسيمة لشركات السياحة.

وهذا نص استقالة باسل السيسي أو اعتذاره، “الزملاء الأفاضل أعضاء الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة، ترددت كثيرا قبل أن اكتب لحضراتكم الكلام التالي، هذا التردد يلازمني منذ شهور، لكن في النهاية لم أجد بداً من أن أتوجه لحضراتكم مباشرة بما يختلج في صدري وعقلي لأتخلص من عناء الحيرة وأضع كل ما بداخلي أمام من حملوني المسئولية وشرفوني باختياري لعضوية مجلس إدارة الغرفة”.

وأضاف “واجهت محاولات عديدة للالتفاف حول ضوابط الحج التي تم وضعها بالتوافق بين شركات السياحة ومن خلال اللجنة الموسعة للسياحة الدينية وأيضاً بموافقة أعضاء مجلس الإدارة جميعا، وأيضاً محاولات لتفريغ تلك الضوابط من مضمونها علي عدة مراحل وكنا نتصدى لذلك بكل قوة وكان يتم تدارك بعض الأمور لكن بعد فوات الأوان وتعرض الشركات للارتباك في تنفيذ الحج بل والخسائر أيضاً”.

“وعلي سبيل المثال لا الحصر لتلك المحاولات مشكلة الارتباط العائلي والتي تم حلها لكن بشكل جزئي وغير مرض ومشكلة الأسعار التي لم يتم حلها وتنذر بكارثة تهدد الشركات هذا الموسم”.

ولعل آخر محاولات الاعتداء علي ضوابط الحج والإضرار بالشركات التي دفعتني للاستقالة والاعتذار ما يدور حاليا في الكواليس من تغيير لنظام توزيع التأشيرات للحج الاقتصادي والبري والتي من المؤكد أنها ستتسبب في مشاكل عديدة وخسائر جسيمة لعدد كبير من الشركات وهو ما أرفضه رفضا قاطعا وأحمل وزارة السياحة وعلي رأسها السيد الوزير وأيضاً مجلس إدارة الغرفة بالكامل المسئولية عن الالتفاف علي الضوابط في كافة مراحل الحج”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.