البرلمان الإيطالي يستعد لإتخاذ خطوة تصعيدية جديدة ضد مصر ويؤكد هذه رسالة واضحة للقاهرة
البرلمان الإيطالي

ذكرت صحيفة الشروق أمس نقلا عن جريدة “إيل مانيفيستو” الإيطالية الشهيرة، أن البرلمان الإيطالي سوف يناقش في جلسته القادمة مشروع قدمه عدد من نواب البرلمان الإيطالي، بشأن قضية الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، وهو عبارة عن تكوين لجنة مكونة من 20 عضو برلماني ايطالي، للقيام بنفسها بالتحقيق في مقتل الشاب الإيطالي خارج حدود ايطاليا، وبتصعيد الموقف على مستوى البرلمان الأوروبي والدولي.

وأكد مقدمو المشروع أن ايطاليا تعيش منذ أربعة شهور تقريباً في أزمة ريجيني، دون أن تُقدم على أي خطوة تصعيدية ضد القاهرة سوى سحب السفير الإيطالي، مطالبين بخطوات أكثر قوة ضد القاهرة وإرسال رسائل واضحة لها بأن حق المواطن الإيطالي جوليو ريجيني لن يضيع ولن يتم السكوت عليه.

وذكرت الصحيفة من مصادرها أن البرلمان الإيطالي بصدد الموافقة على هذا المشروع، وأن الأمر سوف يشمل تصعيد على مستوى المؤسسات المعنية على مستوى أوروبا والعالم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.