أول دعوة رسمية من الحكومة للتصالح مع جماعة الإخوان المسلمين
مجدي العجاتي

كشف المستشار مجدى العجاتي، وزير الشئون القانونية ومجلس النواب عن رغبة الحكومة في التصالح مع الإخوان، وقال العجاتي في تصريحات ه اليوم “إنه لا مانع من التصالح مع أفراد جماعة الإخوان المسلمين ممن لم تتلوث أيديهم بالدماء”، وهذه تعتبر أول دعوة رسمية من الدولة للتصالح مع الجماعة.

وأضاف العجاتي في حوار صحفي له اليوم “الدستور المصري يلزم بالمصالحة، مشيرًا إلى أن نصوصه تحث على إنهاء تلك المسألة الخلافية، وأن نعود نسيجًا واحدًا، ليس هناك إخوان وغير إخوان، ومرسى وغير مرسى”.

وتابع العجاتي قائلاً “إن الإخواني مواطن في النهاية ما دام لم يُنسب إليه أي فعل إجرامي، فلماذا لا نتصالح معه ويدخل ضمن نسيج الشعب المصري، والتصالح ليس من سهلاً، ولكن ستستعين الدولة بتجارب من دول أخرى”.

كما أوضح وزير الشئون القانونية ومجلس النواب، أن قانون العدالة الانتقالية سيأخذ وقتًا طويلًا لإعداده لأنه ليس سهلا، مضيفًا: “في هذا القانون لابد أن نحدد ماذا حدث، ومن المسئول، ومن أُضير وكيفية تعويض الضرر، وطرح أُطر للمصالحة الوطنية، فالموضوع شائك ويحتاج مجهوداً”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.