أزمة جديدة.. وفاة شاب متأثرا بجراحه بعد إصابته بـ”طلق ناري” على يد أمين شرطة
مسدس

يبدو أن أزمة اعتداءات أمناء الشرطة على المواطنين، مستمرة، بالرغم من الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها وزارة الداخلية، للحد من هذه الانتهاكات، كان أبرزها، سحب السلاح الميري في غير وقت العمل الرسمي، وفي تطور جديد، لقي شاب مصرعه اليوم، إثر إصابته بطلق ناري في الرأس، على يد أمين شرطة بقرية دموشيا بمركز بني سويف.

وأفادت مصادر صحفية، بأن الشاب، لقى مصرعه، بعد احتجازه في المستشفى الجامعي ببني سويف لأكثر من أسبوع، بعد تعرضه لتهتك بالرأس على خلفية إصابته بطلق ناري على يد أمين شرطة بقرية دموشيا، خلال مشاجرة مطلع الشهر الجاري، بعد رفض أمين الشرطة رفع كوم “تراب” من أمام منزله

وكشفت تحقيقات النيابة، عن استخدام أمين الشرطة لسلاحه الميري خلال المشاجرة، وإطلاقه أعيرة نارية بشكل عشوائي، واستخدام “فرد خرطوش” في الاعتداء على ضابط متقاعد قوات مسلحة بالمعاش و3 آخرين، ما تسبب في إصابة أحدهم بجروح خطيرة، وأمرت حبس أمين شرطة 15 يوم على ذمة التحقيقات.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.